الثلاثاء, 18 مايو 2021

تطور مفاجئ في سباق الاستحواذ على الإسكندرية للخدمات الطبية

عناوين سريعة

نتابع هذا المساء

مساء الخير قراءنا الأعزاء، ها قد وصلنا إلى منتصف أسبوع العمل. وهو آخر أسبوع عمل قصير قبل إجازة 30 يونيو المقبل.

الخبر الأبرز هذا المساء – هل يخفض المتنافسون للاستحواذ على شركة "الإسكندرية للخدمات الطبية" عروضهم؟ يبدو أن العرض الذي قدمته مجموعة مستشفيات كليوباترا للاستحواذ على شركة الإسكندرية للخدمات الطبية قد يدفع الشركات الأخرى المتنافسة إلى خفض عروضها. وأكدت شركة نايل مصر ميديكال لإنتربرايز إنها تدرس خفض قيمة عرضها المبدئي بعد أن أجرت الفحص النافي للجهالة، وفي أعقاب تخفيض عرض "كليوباترا"، إلا أن الشركات الأخرى المتنافسة نفت وجود خطط حتى الآن لاتخاذ خطوات مماثلة. المزيد من التفاصيل في نشرتنا هذا المساء.

يحدث الآن – ينعقد الآن المؤتمر السنوي لمستثمري الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي ينظمه بنك الاستثمار رينيسانس كابيتال، حيث يستعرض كبير الاقتصاديين العالميين بالبنك تشارلي روبرتسون، والقائمة بأعمال رئيس قسم البحوث إيفون مهانجو، أحدث التطورات الخاصة بالاقتصاد الكلي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وسيتبع ذلك حلقة نقاشية تضم عدد من الخبراء وقادة الأعمال، ومن بينهم أشرف صبري الرئيس التنفيذي لشركة فوري. يبث المؤتمر مباشرة عبر هذا الرابط، كما يمكنك متابعة تغطيتنا له في نشرة إنتربرايز الصباحية غدا.

يستمر المؤتمر حتى يوم الخميس، وتتركز الأيام التالية على الاجتماعات الثنائية. يمكنكم الاطلاع على جدول أعمال المؤتمر هنا.

أبرز ما جاء في نشرتنا الصباحية اليوم:

  • تطبيق تيلدا البنكي الرقمي يجمع 5 ملايين دولار في جولة ما قبل التمويل التأسيسي بقيادة شركة الاستثمار المغامر الأمريكية سيكويا كابيتال.
  • أزيموت مصر تطلق أول صندوق أسهم محلي لها.
  • وزارة الصحة تتوسع في تطعيم عمال المصانع والسجناء وكبار السن.

تعتزم وزارة الصحة إطلاق "شات بوت" على تطبيق واتساب الأسبوع الجاري، للرد التلقائي على الاستفسارات المتعلقة بالتسجيل للحصول على اللقاحات، بما في ذلك تاريخ ومكان تلقي التطعيم، فضلا عن الإبلاغ على أي أعراض جانبية بعد تلقي الجرعة، وفق ما ذكرته صحيفة المصري اليوم نقلا عن مستشار وزيرة الصحة لتكنولوجيا المعلومات أيسم صلاح.

الخبر الأبرز عالميا – للمرة الأولى منذ بدء الإعتداءات الإسرائيلية في العاشر من مايو، الفلسطينيون يستيقظون دون قتلى جدد خلال الليل مع استمرار نداءات التهدئة ووقف إطلاق النار، بحسب تقرير لسكاي نيوز. وتوقفت كذلك الصواريخ بعيدة المدى التي تطلقها حماس. ودعم الرئيس الأمريكي بايدن أخيرا نداءات وقف إطلاق النار في المكالمة الثالثة التي أجراها مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو منذ تصاعد الأحداث، وهو الطلب الذي تستمر إسرائيل في رفضه مع توسيع عملياتها في غزة. وقال كبير المتحدثين باسم الجيش الإسرائيلي العميد جنرال هيداي زيلبرمان إن الجيش الإسرائيلي سيستمر في ضرب عدد من الأهداف داخل غزة خلال الأربعة وعشرين ساعة المقبلة. ومن المقرر أن تجتمع الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الخميس لمناقشة الهجمات الإسرائيلية.

وفي غضون ذلك، تعهد الرئيس عبد الفتاح السيسي بتقديم 500 مليون دولار كمساعدات لإعادة الإعمار في القطاع، وفق بيان الرئاسة المصرية. ومن المقرر أن تشارك شركات مصرية في جهود إعادة الإعمار، بحسب ما أضاف السيسي في قمة ثلاثية عقدت اليوم في باريس مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وملك الأردن عبدالله الثاني لمناقشة الوضع في غزة. وتتماشى الخطوة مع جهود مصر الدبلوماسية في مجال البنية التحتية التي شهدت تشجيع الحكومة لشركات الإنشاءات في القطاع الخاص للمساعدة في إعادة بناء البنية التحتية في الدول الشقيقة المنكوبة بالصراعات مثل العراق وليبيا.

لقراءة المزيد عن دبلوماسية البنية التحتية في مصر، يمكنكم الاطلاع على موضوع نشرناه في وقت سابق في فقرتنا الأسبوعية هاردهات.

الفلسطينيون ومناصرو قضيتهم في العالم العربي يحاولون تغيير الصورة الخاطئة أو المنقوصة التي ترسمها وسائل الإعلام العالمية من خلال اللجوء إلى مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة في ظل غياب القدرة على الاحتجاج في عواصم الشرق الأوسط، وفق تقرير صحيفة نيويورك تايمز. وشهدت هذه "الشوارع الافتراضية" منشورات سلطت الضوء على حقيقة العدوان الإسرائيلي على فلسطين، وصححت التغطيات الإعلامية غير الدقيقة، ودعا المستخدمون العرب كذلك الحكومات الدولية للتدخل ووقف إراقة الدماء.

🗓 في المفكرة –

يتواصل مؤتمر رينيسانس كابيتال السنوي لمستثمري الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حتى الخميس. وسيعرض المؤتمر تحديثا لبيانات الاقتصاد الكلي بالمنطقة، ومعلومات مباشرة من أبرز قادة الأعمال وصناع السياسات في المنطقة. يمكنكم الاطلاع على جدول أعمال المؤتمر من هنا.

لا يزال بإمكان الشركات الناشئة في أفريقيا التسجيل حتى 26 مايو الجاري في مسابقة الوكالة الفرنسية للتنمية "إيه إف دي ديجيتال تشالينج" للشركات الناشئة والإبداع الرقمي المدعومة من الحكومة الفرنسية، وفق بيان صحفي (بي دي إف). وتركز المسابقة هذا العام على الشركات الناشئة التي تبحث عن حلول للحد من تأثير الكربون على الأنشطة الاقتصادية أو تعزيز النشاط الاقتصادي المستدام واستخدام الموارد الطبيعية. وستحصل الشركات الناشئة العشر الفائزة على "حزمة تسريع"، وهي حزمة من الدعم الفني والمالي بقيمة 20 ألف يورو.

ينتهي صندوق النقد الدولي المراجعة الثانية لمستهدفات الاقتصاد المصري في أواخر يونيو المقبل، وفقا لبرنامج القرض الذي أقره الصندوق بقيمة 5.2 مليار دولار في يونيو 2020.

تنطلق بطولة الجونة الدولية للإسكواش في الفترة من 20 وحتى 28 مايو. تندرج البطولة ضمن بطولات الاتحاد الدولي لمحترفي الإسكواش وتجرى برعاية البنك التجاري الدولي بمشاركة 96 لاعبا ولاعبة.

🚙 على الطريق –

تراجعت ثروة الملياردير إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا بنسبة 24% منذ يناير الماضي، عندما شهدت ذروة ارتفاعها إلى 160.6 مليار دولار، في أعقاب تصريحاته التي حركت سوق العملات المشفرة على مدار الأسابيع الماضية، بحسب بلومبرج. وفقد ماسك موقعه كثاني أغنى شخص في العالم بعد التراجع، والذي ذهب لرئيس شركة لوي فيتون، برنار أرنو. وفقد ماسك نحو 9 مليارات دولار من ثروته خلال العام الجاري، وهو المبلغ الأعلى بين المليارديرات الأمريكيين، بحسب مؤشر بلومبرج للثروة.

كان المستثمرون يراهنون بالفعل على خسارة ماسك، ومن بينهم المستثمر الأمريكي مايكل بيري الذي اقترض أسهم تسلا بقيمة 530 مليون دولار بغرض البيع، مراهنا على انخفاضها، وفق ما نقلته سي إن بي سي. وكان بيري حذر من اعتماد تسلا على الاعتمادات التنظيمية لتوليد الأرباح باعتباره أمر مثير للقلق، وذلك في تغريدة على موقع تويتر محاها بعد ذلك.

📺 في سهرة الليلة –

يستحق فيلم التشويق والخيال العلمي الفرنسي Oxygen المشاهدة. يبدأ الفيلم مع استيقاظ الشخصية الرئيسية (التي تلعب دورها ميلاني لوران) في غرفة مبردة حيث تم تحنيطها. وعندما يخبرها صوت إلكتروني لنظام تشغيل الغرفة أن إمدادات الأكسجين تالفة وتستنفد بسرعة، تبذل لوران كل ما في وسعها لتذكر كيف جاءت إلى هنا وكيف تنجو. الفيلم المثير لرهاب الأماكن الضيقة لا يتضمن أي مشاهد مملة بفضل أحداثه المتلاحقة والتشويقية في كل منعطف. يمنح كل من كولايدر وإنترتينمنت ويكلي الفيلم درجة ب.

يقترب الدوري الإنجليزي الممتاز من نهايته، مع انطلاق الجولة 37 وقبل الأخيرة اليوم، حيث يواجه مانشستر يونايتد فولهام، ويواجه ساوثهامبتون ليدز في الساعة 7 مساء، ويلعب برايتون ضد مانشستر سيتي في الـ 8 مساء، ويواجه تشيلسي ليستر سيتي في الساعة 9:15 مساء.

وفي الدوري الإيطالي، تلعب مباراة وحيدة الليلة هي لاتسيو ضد تورينو الساعة 8:30 مساء.

ومن أخبار الرياضة الأخرى، يبدو أن خطط الرئيس التنفيذي لشركة سبوتيفاي دانيال إيك في الاستحواذ على نادي أرسنال قد باءت بالفشل، وفقا لموقع جول. وذلك بعد أن رفض مدير النادي جوش كرونكي وعائلته عرض إيك، وصمموا على التمسك بفريق كرة القدم على الرغم من توافقهم مع الجمهور في أعقاب أزمة تأسيس دوري السوبر الأوروبي الجديد الشهر الماضي.


تستضيف مصر النسخة الأولى من دوري أبطال أفريقيا للسيدات هذا العام، والتي ستكون أيضا تصفيات الاتحاد الدولي لكرة القدم لكأس العالم للسيدات في أستراليا ونيوزيلندا عام 2023، بحسب موقع كينج فوت. وأسفرت القرعة التي جرت الأسبوع الماضي عن مواجهة منتخب مصر للسيدات مع تونس في الدور الأول، في انتظار تحديد التواريخ.

كما وقع الاختيار على مصر لاستضافة كأس الأمم الأفريقية تحت 20 سنة لعام 2023، والتي ستمهد الطريق للمشاركة في كأس العالم تحت 20 سنة في إندونيسيا التي ستقام خلال نفس العام.

💡 على ضوء الأباجورة –

إليكم كتاب خفيف ومسلي للقراءة: تستكشف الرواية المصورة The Secret to Superhuman Strength تجربة رسامة الكاريكاتير الأمريكية أليسون بيكدل مع اللياقة والتمارين الرياضية. وتستعيد بيكدل باستخدام التوصيفات السردية والقصص المصورة الرياضات التي شاركت فيها من بينها الركض، وركوب الدراجات، وكيف ساعدها النشاط في رحلتها لاكتشاف نفسها. وأعجبت مجلة ذا أتلانتيك بالكتاب، وأثنت على أسلوب الرواية وأضافت في تقريرها مقتطفات من أجزائها المفضلة منه.

🌤 طقس الغد: تصل درجة الحرارة العظمى غدا إلى 37 درجة مئوية، والصغرى إلى 20 درجة مئوية، وفق توقعات تطبيقات الطقس. ومن المتوقع أن تبدأ درجات الحرارة في الانخفاض إلى مستويات أكثر برودة السبت المقبل.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
CIB - https://www.cibeg.com/
Act-Financial - https://www.act-fin.com/

دمج واستحواذ

نايل مصر تعتزم خفض عرضها الأولي للاستحواذ على "الإسكندرية للخدمات الطبية"

تعتزم شركة نايل مصر ميديكال خفض عرضها الأولي للاستحواذ على حصة أغلبية في شركة الإسكندرية للخدمات الطبية، وذلك بعد أن تقدمت مجموعة مستشفيات كليوباترا بعرض شراء إجباري لـ " الإسكندرية للخدمات الطبية" أمس، بحسب تصريحات الرئيس التنفيذي لنايل مصر ميديكال طارق محرم، لإنتربرايز اليوم.

واتخذ السباق للاستحواذ على حصة بنك أبو ظبي التجاري في "الإسكندرية للخدمات الطبية" التي تمثل 51.4% منعطفا جديدا أمس، بعدما تقدمت مجموعة مستشفيات كليوباترا بعرض شراء إجباري للاستحواذ على 100% من أسهم "الإسكندرية للخدمات الطبية" بقيمة إجمالية نحو 550 مليون جنيه، وهو أقل من بكثير من العروض الأولية التي قدرت قيمة الشركة بين 700 إلى 800 مليون جنيه.

ويبدو أن العرض أثر على رؤية شركة نايل مصر ميديكال، إذ رأت منصة الرعاية الصحية الاستثمارية التي تمثل معامل التشخيص نايل سكان أن هناك أسباب وجيهة لتخفيض عرضها الأولي بعد الإطلاع على معلومات إضافية عن شركة "الإسكندرية للخدمات الطبية"، لكن "مستشفيات كليوباترا" أخذت زمام المبادرة هذا الأسبوع بعرض سعر أقل بكثير لسهم "الإسكندرية الطبية"، بحسب ما أضاف محرم، دون أن يكشف عن قيمة العرض الأولي لشركته.

وهناك تكهنات بأن مشترين آخرين قد يتبعوا النهج ذاته، إذ ذكرت صحيفة المال أن تحالف يضم سبيد ميديكال، وتواصل هولدينجز السعودية وشركة لايم فست المتخصصة في الاستثمار الطبي ومجموعة مستشفيات مبرة العصافرة قد قرروا أو سيقررون قريبا خفض عروضهم الأولية. لكن ممثلين من سبيد ميديكال، ولايم فست، ومبرة العصافرة نفوا جميعا اتخاذهم أي قرار بشأن العرض النهائي عندما تواصلت إنتربرايز معهم للتعليق.

أما عن المشترين الآخرين المهتمين، فلم تستطع إنتربرايز التواصل مع شركة صحة كابيتال، وشركة جلوبال ون هيلث كير القابضة الإماراتية حتى وقت إرسال النشرة، ولم يذكر تقرير صحيفة المال أي تفاصيل عن خططهم بهذا الشأن.

شركات ناشئة

هومزمارت تجمع 15 مليون دولار في جولة تمويل أولية

جمعت شركة هومزمارت الناشئة لتجارة الأثاث والسلع المنزلية عبر الإنترنت 15 مليون دولار في جولة تمويل أولية بقيادة الشركة الصينية إم إس إيه وشركة رأس المال المغامر الإماراتية السعودية نواة كابيتال، بحسب بيان عن الشركة نقله موقع مينا بايتس. وشاركت رايز كابيتال، وإمباكت46، وإي كيو2 فينشرز وأوتلايرز فينشرز في الجولة أيضا.

وتعتزم الشركة استخدام التمويل في "التوسع إقليميا" وتعزيز سلسلة القيمة لديها، بحسب الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك للشركة محمود إبراهيم.

ورفعت الجولة التمويلية الجديدة إجمالي التمويلات التي حصلت عليها هومزمارت حتى الآن إلى 17.2 مليون دولار، ويشمل ذلك تمويلا تأسيسيا قيمته 1.3 مليون دولار جمعته الشركة الناشئة في فبراير عام 2020 من الشركة الصينية إم إس إيه كابيتال، والصندوق العماني للتكنولوجيا، وإيكوي تراست، الذراع الاستثمارية لمجموعة الشويري.

وحافظت الشركة على أداء قوي رغم التباطؤ الاقتصادي العالمي، إذ نمت مبيعاتها بأكثر من 30 ضعفا على مدار الـ 12 شهرا الماضية، بحسب البيان. وكانت الشركة قالت في وقت سابق إنها تهدف للتواجد في سوق الأثاث الإقليمي الذي تقدر قيمته بـ 60 مليار دولار.

معلومات عن هومزمارت: أسس الشركة الناشئة مديرون سابقون في جوميا وهم محمود إبراهيم (لينكد إن)، وإبراهيم محمد (لينكد إن)، أواخر عام 2019، لكنها أطلقت رسميا في الربع الأول من عام 2020. وتربط المنصة الموردين مباشرة بالعملاء، وتعرض مجموعة متنوعة من 55 ألف قطعة أثاث من علامات تجارية وتجار مختلفين. وتتميز المنصة أيضا باستخدام الذكاء الاصطناعي الآن وغيرها من الأدوات لتحقيق الاستخدام الأمثل للمنتجات المتاحة عليها ومساعدة المشترين في قرارات الشراء الخاصة بهم.

جولة سريعة في البنوك

بنك القاهرة يستعد لإطلاق شركة لخدمات المدفوعات الإلكترونية

بنك القاهرة ينتهي من تأسيس شركة "تالي" للمدفوعات الإلكترونية ويستعد لإطلاقها في الفترة المقبلة، حسبما ذكر مصدر لإنتربرايز. وأضاف المصدر أن البنك انتهى من إجراءات تأسيس الشركة وحصل بالفعل على الموافقات اللازمة من البنك المركزي والجهات التنظيمية المعنية.

وقرر البنك تأسيس الشركة منفردا بعد أن كان ينوي في البداية مشاركة إحدى شركات المدفوعات الإلكترونية التي لها وجود إقليمي في التأسيس على أن تحصل الشركة الأجنبية على حصة الأغلبية. ويأتي تأسيس بنك القاهرة لشركة مدفوعات إلكترونية بعد أقل من سنة من موافقة المركزي على السماح للبنوك العاملة فى السوق المحلية بتملك أسهم فى شركات تقديم خدمات الدفع ومشغلي الدفع الإلكترونى دون حد أقصى.

تنقلات

بريطانيا تعين سفيرا جديدا لمصر

بريطانيا تعين جاريث بايلي سفيرا جديدا لمصر: أعلنت وزارة الخارجية البريطانية اليوم تعيين جاريث بايلي سفيرا جديدا في مصر، خلفا للسير جيفري آدامز الذي سيترك من السلك الدبلوماسي، بحسب بيان عن الوزارة. وسيصل بايلي إلى القاهرة في سبتمبر، وسيترك منصبه الحالي كممثل خاص لرئيس الوزراء لأفغانستان وباكستان ومدير مكتب الخارجية والكومنولث والتنمية لجنوب آسيا وأفغانستان. وانضم بايلي إلى السلك الدبلوماسي في عام 1995، ولديه أكثر من عقدين من الخبرة في المنطقة كما خدم سابقا في سفارتي بلاده في مصر والعراق. وعمل بايلي رئيسا لموظفي رئيس الوزراء الأسبق توني بلير عندما كان مبعوثا للجنة الرباعية للسلام في الشرق الأوسط.

في اتجاه المؤشر

محللتنا لهذا الأسبوع: داليا بونا من فاروس القابضة للاستثمارات المالية

محللتنا لهذا الأسبوع – داليا بونا، مساعدة نائب رئيس فاروس القابضة للاستثمارات المالية (لينكد إن).

اسمي داليا بونا، أعمل مساعدة نائب الرئيس لدى فاروس، أغطي في تحليلاتي القطاع المصرفي والخدمات المالية غير المصرفية في مصر. بالنسبة لي البنوك هو أكثر القطاعات تعقيدا، والعمل عليه يعتبر عملية تعلم مستمرة. تخرجت في الجامعة الأمريكية ببكالوريوس في إدارة الأعمال، كما درست هناك الاقتصاد والرياضيات. انضممت إلى فاروس بعد ثلاثة أشهر من تخرجي، ومنحتني الشركة فرصة حقيقية للاطلاع الكامل على كثير من الأمور في سن مبكرة، لأنهم لا يتقيدون بالترتيب الهرمي المتزمت.

أعتقد أنني كنت محظوظة للغاية عندما انضممت إلى فاروس. كان ذلك في سبتمبر 2016، قبل التعويم بشهرين. بدأت مسيرتي المهنية في فترة مثيرة للغاية. استمتعت بالتدريب العملي الضروري وشعرت أنني جزءا من حدث اقتصادي ضخم. بالطبع، الجائحة تدخل في المنافسة كأحد أكبر الصدمات على صناعة التمويل (تضحك).

أفضل جزء في عملي هو أنه دائما هناك المزيد لتتعلمه. حدودك هي السماء. لا يوجد طريقة صحيحة محددة لفعل الأشياء ولا توجد إجابات صحيحة محددة: لكل رأي هناك رأي آخر، وهذا يعني أن عليك أن تكون أكثر ابتكارا في تقييمك للشركات، وفي كتابة التقارير، وفي إيصال الأفكار.

أسوأ شيء في عملي هو العمل على الإفصاحات غير المكتملة. ويشعر المرء كما لو كان معصوب العينين أو معاقا ويحاول فهم القليل الذي لديه لتحويله إلى موضوع ذي معنى. بالطبع، عدم القدرة على الراحة والاسترخاء أمر مربك في بعض الأحيان.

ويسير العمل من المنزل جيدا بالنسبة لي، فأنا أكثر تركيزا الآن لأن هناك قدرا أقل من الإلهاءات وأنا أكثر قدرة على تنظيم وقتي داخل وخارج العمل. أنا ممتنة لأن هذه الجائحة جعلت العمل من المنزل أمرا طبيعيا بالنسبة لنا ولعملائنا. ومع ذلك، فأنا لا أسلم بذلك بنسبة 100%، فأنا أعتقد أن الذهاب إلى المكتب مهم أيضا، لذلك ربما يكون مزيجا من الاثنين هو أمر مثالي.

نظريتي في الاستثمار هي التنويع والتحلي بالمرونة وحسن الاستجابة من أجل تعظيم العوائد. أعتقد أن الاعتدال هو شعاري في الحياة وأنا أطبقه على كل شيء. وفي الاستثمار، يجب ألا تضع كل بيضك في سلة واحدة، أو في هذه الحالة، في سهم أو قطاع واحد.

قبل التوصية باستثمار ما، أركز دائما على أساسيات الشركة. وألقي نظرة أيضا على منطقية بيانات الأسهم مقابل الاقتصاد. ويلعب تأثير البيئة التنظيمية دورا مهما للغاية، لا سيما في المجال المصرفي لأنه منظم للغاية. ثم أقوم بشرح ذلك وفقا إلى درجة تحمل العملاء للتوتر وهدف الاستثمار وما إذا كان استثمارا طويل الأجل أم قصير الأجل.

منذ بداية "كوفيد-19" بدأت في التركيز بشكل أكبر على جودة المحفظة عند النظر إلى أسهم البنوك. وهذا مقياس رئيسي له عواقب كبيرة على الربحية، فاحتمالية تعثر القروض أصبحت ممكنة للغاية في ظل الجائحة. وهذا يعني أيضا النظر في مخصصات البنك وقاعدة رأس المال.

نحن في منتصف عام 2021 تقريبا، وأعتقد أنه كان عاما أفضل للجميع من عام 2020. نحن نسير على الطريق الصحيح على الأرض، وعلى الصعيد الكلي واصلنا النمو مع نظرة اقتصادية إيجابية للاستمرار.

ولكنني أكثر تفاؤلا بشأن عام 2022 لجميع القطاعات وللبنوك على وجه الخصوص. وأمضى القطاع المصرفي عدة سنوات في تجربة لوائح جديدة والعمل على تنفيذها، ليضع الربحية في أسفل أولوياته. ومع ذلك، فإن تأثير كل هذه التغييرات في العام المقبل سيتضح ونتوقع أن تكون جودة المحافظ أفضل. بالنسبة للاقتصاد العام، هناك الكثير من الاستثمارات المتوقفة في انتظار استقرار مصر والتوسع في توزيع اللقاحات.

كما أدت الجائحة أيضا إلى تطبيع حالة عدم اليقين، ودعمت توقعات أكثر ثقة لعام 2022 على مستوى العالم. وتغير تصور المخاطرة لكثير من الناس لأنهم سيقبلون الآن مستوى أعلى من عدم اليقين. وجعلتنا أحداث فترة "كوفيد-19" محصنين نوعا ما من الأحداث الغريبة غير المتوقعة (تضحك).

إذا اضطررت إلى التبديل لتغطية قطاع آخر، سأختار النفط والغاز بسبب العامل الخبري الذي يحركه. من المثير أنه يتأثر بشكل كبير بالعوامل الجيوسياسية التي يمكنها أحيانا تجاوز العرض والطلب العاديين.

أفضل ما شاهدت مؤخرا هو المسلسل الألماني Dark، وهو مسلسل ثقيل للغاية وليس عرضا تلفزيونيا للاسترخاء، لكنني شعرت أنه تم إنتاجه بشكل رائع مع التقلبات والأحداث غير المتوقعة. أنا أعتبره تحفة فنية.

أفضل ما قرأت مؤخرا هو "قوة الآن" لإيكهارت تول. إنه كتاب رائع وبالضبط ما كنت أحتاجه في ذلك الوقت، وجعلني أكثر وعيا بذاتي وقدرة على البقاء في اللحظة الحاضرة.

عندما لا أكون مشغولة على مدار الساعة، أحب قضاء الوقت مع العائلة أو الأصدقاء. أنا من عشاق المشاركة في أي نوع من النشاط البدني وجربت الكثير من الرياضات مثل كرة السلة والسباحة والجمباز. وخلال الفترة الماضية، كنت ملتزمة بتدريبات كروس فيت. وإذا لم تكن هناك جائحة، بالطبع أحب السفر، ووجهتي المفضلة هي إل نيدو، وهي جزيرة في الفلبين.

إذا اضطررت إلى تغيير وظيفتي فسأكون طيارة حتى أتمكن من السفر بقدر ما أستطيع. بصراحة، لا أمانع في العمل كأي شيء يجعلني أستقل الطائرة كل بضعة أيام.


أغلق مؤشر EGX30 جلسة الثلاثاء مرتفعا بنسبة 1.0%، بإجمالي قيم تداول بلغ 1.67 مليار جنيه (25.8% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية).

في المنطقة الخضراء: السويدي إليكتريك (+6.5%)، وجي بي أوتو (+6.2%)، والقابضة المصرية الكويتية (+4.2%).

في المنطقة الحمراء: بنك تنمية الصادرات (-1.8%)، وابن سينا فارما (-0.7%)، والبنك التجاري الدولي (-0.5%).

حياة

هل تصبح الهواتف المحمولة بيوتا بديلة؟

يبدو أن تعلقنا بهواتفنا المحمولة توغل إلى مناطق عميقة، لدرجة أننا عمليا نعيش بداخلها الآن: كشفت دراسة حديثة أجراها علماء الأنثروبولوجيا في كلية لندن الجامعية عن استخدام الهواتف المحمولة وتأثيرها علينا، مع التركيز على الأفراد البالغين في تسع دول، أن المزيد من الناس يتعلقون بهواتفهم المحمولة مثل تعلقهم ببيوتهم، وفق صحيفة الجارديان. وحولنا الاستخدام المفرط للهواتف المحمولة، والإحساس بالألفة الذي ينتابنا عند الدردشة بسهولة مع أحبتنا أو عند تصفح كا ما هو جديد على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى حد ما إلى "حلزونات بشرية تحمل بيوتها في جيوبها". وأشارت الدراسة إلى أن الهواتف المحمولة يمكن أن تتفوق على البيوت وحتى أماكن العمل من حيث حجم الوقت الذي نقضيه عليها في أوقات استيقاظنا.

وأطلقت الدراسة عليها "البيوت المتنقلة"، إذ تعتبر الهواتف المحمولة الآن منفذ يمكنه نقلنا باستمرار إلى الداخل، حيث يمكننا الانخراط في أنشطة مألوفة ومريحة. وترجع حقيقة انتشار هذا النمط من العلاقة بين المرء وهاتفه المحمول إلى واقع أن "العالم أصبح أكثر اضطرابا، مع شيوع الحركة الناتجة عن الهجرة، وأنماط العمل، والنقل الأفضل، وعوامل أخرى متعددة." وفكرة البيت كمكان بعينه عفا عليها الزمن الآن، إذ يستخدم معظم الناس هواتفهم المحمولة من أجل التواصل مع أشخاص موجودين في أماكن بعيدة والذين يمثلون بالنسبة إليهم معنى الانتماء للبيت.

لكن فكرة أن تكون متاحا دائما من خلال هاتفك المحمول يقوض من قدرتنا على إجراء محادثات أعمق وأكثر تلقائية مع الآخرين: رغم أن الهواتف المحمولة تعهدت ذات مرة بتواصل أفضل مع الآخرين، إلا أن أجهزتنا تجعلنا أقل اكتراثا بالمقربين منا. الأشخاص الموجودون في غرفة واحدة هم أكثر تباعدا عند استخدامهم للهواتف المحمولة. وأدى هذا التصدع في السلوكيات التقليدية إلى توسيع المسافة بين على ما هو عام وما هو خاص، وهي ظاهرة تسببت فيما أطلقه عليه الباحثون موت حميمية القرب المتعلقة بالتواصل وجها لوجه في جميع الفئات العمرية.

هل هذا بسبب تجاهلنا لمن نحب وانشغالنا المتزايد بالهواتف المحمولة؟ لنواجه الأمر، من المحتمل أن تكون تجاهلت المقربين منك وانشغلت بهاتفك المحمول على الأقل مرة واحدة في حياتك، وقد ثبت أن هذا الفعل يساعد في تحويلك إلى شخص منبوذ اجتماعيا، ويتجلى بوضوح عندما تنشغل بهاتفك فجأة على مائدة العشاء أو في خضم محادثة مع أحد، ما يتسبب في الإحباط والشعور بالإهانة لدى الآخرين وهو ما أسمته الدراسة موت حميمية القرب. قال الباحث دانيال ميلر المسؤول الأول عن الدراسة "إننا نتعلم العيش مع خطر أن نكون معا بأجسادنا، لكن وحيدين اجتماعيا، وعاطفيا، أو مهنيا."

وقادت تطبيقات الدردشة هذا التحول، إذ أعيد رسم قواعد التفاعل الاجتماعي في عصر تطبيقات الدردشة مثل واتساب، لاين، وي تشات، بحسب دراسة وصفت هذه التطبيقات بأنها "قلب الهواتف المحمولة". وسهلت هذه التطبيقات البقاء على تواصل مع الآخرين مهما كانت المسافات، فضلا عن سهولة استخدامها.

ويعود تزايد استخدام تطبيقات الرسائل الإلكترونية جزئيا إلى جائحة "كوفيد-19"، إذ حاول جميع السكان المعزولين في أماكن متفرقة من العالم في ظل تدابير الإغلاق البقاء على اتصال بالآخرين. وكشفت بيانات استطلاع رأي أجرته شركة الاستشارات لتحليل البيانات "كانتر جروب" في أبريل عام 2020 أن تطبيق واتساب التابع لفيسبوك شهد أكبر مكاسب في سوق الرسائل الفورية، بزيادة 40% منذ بدء الجائحة.

وفي النهاية، تذكر أن الهواتف المحمولة قد تكون أرضا خصبة لبعض النزاعات في الحياة الحقيقية: إذ يمكن أن تثير عددا من المشكلات الاجتماعية والعملية، ذلك لأنها تنتهك حياتنا الشخصية. ويمكن لمنصات التواصل في شؤون العمل مثل سلاك، مايكروسوفت تيمز، وفلوك، إلى جانب تطبيقات التواصل الاجتماعي التي تجتاح الأسواق العالمية بوتيرة سريعة، على الأرجح أن تقلل من فكرة أن "المنزل لطالما كان ملاذا لنا". إذا يتوقع أن يظل العاملون الآن على اتصال بعملهم حتى بعد مغادرتهم لمكان العمل، بحسب ما أظهرت دراسة كلية لندن الجامعية. ويقول ميلر أنه لا يمكننا لوم الهواتف المحمولة، إذ أن هناك عوامل إيجابية وأخرى سلبية للتكنولوجيا في حياتنا. مع ذلك، العامل الأهم هو في كيفية استخدامها.

الصورة الكاملة

الوكالة الدولية للطاقة تدعو إلى وقف مشروعات النفط والغاز الجديدة

دعت الوكالة الدولية للطاقة إلى وقف جميع مشاريع التنقيب عن النفط والغاز هذا العام لتحقيق صفرية انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بحلول عام 2050، وفقا لمستهدفات اتفاقية باريس للمناخ، حسبما ذكرت الوكالة في خطة طريق لقطاع الطاقة. ووصفت صحيفة فايننشال تايمز ذلك بالـ "تحول الكبير" بالنسبة لوكالة أنشئت في الأصل لتكون بمثابة مراقب النفط للدول الغربية.

وسيتطلب التحول الجذري أيضا زيادة استثمارات الطاقة من تريليوني إلى 5 تريليونات دولار بحلول عام 2030، يوجه الجزء الأكبر منها إلى الطاقة النظيفة، بحسب رئيس الوكالة، فاتح بيرول، والذي أضاف أن "هناك حاجة إلى استمرار الاستثمار في المصادر الحالية لإنتاج النفط". وأضافت الصحيفة أنه ستكون هناك حاجة إلى إصلاح شامل للعرض والطلب، إذ سينكمش ​​الطلب على الفحم بنسبة 90%، وعلى النفط بنسبة 75%، وعلى الغاز الطبيعي إلى النصف بحلول عام 2050.

وتتعارض خريطة طريق وكالة الطاقة الدولية بشكل مباشر مع أكبر منتجي النفط في أوروبا، وجميعهم لديهم خططا تشمل البحث عن حقول النفط والغاز وتطويرها لسنوات قادمة، وفقا لبلومبرج.

و"ستواجه البلدان التي تعتمد اقتصاداتها على عائدات النفط والغاز تحديات هائلة"، بحسب بيرول. لطالما قالت الدول المنتجة للنفط إن الاستثمار في مشاريع الوقود الأحفوري الجديدة كان ضروريا لتلبية طلب الاقتصادات الناشئة في آسيا وأفريقيا، لكن التخفيض وفقا لوكالة الطاقة الدولية سيكون أكثر حدة مما استعد المنتجون له، كما تشير فايننشال تايمز.

المفكرة

16 – 19 مايو (الأحد – الأربعاء): يعقد ملتقى سوق السفر العربي في دبي، وهو حدث دولي للترويج للشرق الأوسط كوجهة سياحية.

30 مايو (الأحد): شركة المال جي تي إم تنظم النسخة الخامسة من مؤتمر بورتفوليو إيجيبت تحت شعار "النمو تحت وطأة الوباء".

31 مايو (الإثنين) مصر تستضيف النسخة 25 من المؤتمر العالمي للذكاء الاصطناعي بالتعاون مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا).

1 يونيو (الثلاثاء): صندوق النقد الدولي يجري ثاني مراجعاته للأهداف الموضوعة بموجب قرض الـ 5.2 مليار دولار الممنوح لمصر وفق اتفاقية الاستعداد الائتماني في يونيو 2020 (التاريخ ما زال مقترحا).

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

17 – 20 يونيو (الخميس – الأحد): المعرض الدولي لمواد وتقنيات التشطيب والبناء (Turnkey)، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض "بيج 5 كونستراكت" للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

27 يونيو – 3 يوليو (الإثنين – الأحد): بطولة الجامعات الدولية للإسكواش في نيو جيزة.

30 يونيو (الأربعاء): صندوق النقد الدولي ينتهي من المراجعة الثانية لمستهدفات الاقتصاد المصري، وفقا لبرنامج القرض الذي أقره الصندوق بقيمة 5.2 مليار دولار في يونيو 2020.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

يوليو + أغسطس: عقد امتحانات الثانوية العامة.

1 يوليو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو.

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

1 يوليو (الخميس): بدء تعميم نظام التسجيل المسبق لمعلومات الشحن (إيه سي أي) وإلزام شركات الشحن بتقديم مستنداتها إلى المنصة الجديدة "نافذة".

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

17- 20 أغسطس (الثلاثاء – الجمعة): يعقد الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في سنغافورة.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

14 -16 فبراير (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول، القاهرة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2022 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها (رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«محرم وشركاه»، الشريك الرائد للسياسات العامة والعلاقات الحكومية (رقم التسجيل الضريبي: 459-112-616)، و«بالم هيلز للتعمير»، المطور الرائد للعقارات التجارية والسكنية (رقم التسجيل الضريبي: 014-737-432)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235) و«مجموعة التنمية الصناعية (آي دي جي)»، المطور الرائد للمناطق الصناعية في مصر (رقم التسجيل الضريبي 253-965-266).