الأحد, 11 يوليو 2021

السويدي وراية لمركز الاتصالات تركبان قطار الاستحواذات

عناوين سريعة

نتابع هذا المساء

مساء الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في عدد حافل بأخبار تخص كيانات كبرى حول الدمج والاستحواذ من السويدى إلكتريك وراية لخدمات مراكز الاتصالات، والاستثمار من صندوق مصر السيادي، والتمويل الاستهلاكي من جي بي أوتو.

يكاد ينسى رواد الساحل الشمالي "كوفيد-19"، وقد يتبعهم سكان القاهرة أيضا في وقت لاحق. لكن يبدو أن الأمور تسير على النحو ذاته في العديد من دول العالم، حيث حذر علماء بلجيكيون بعد وفاة سيدة تبلغ من العمر 90 عاما بعد إصابتها بسلالتي ألفا وبيتا من الفيروس. وتطرح الحالة مخاوف من خطورة الإصابة بالسلالتين معا، بحسب بلومبرج.

وفي كل الأحوال، من المتوقع أن يجري منح لقاحات "كوفيد-19" بشكل سنوي كما هو الحال مع لقاح الإنفلونزا، بحسب مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة محمد عوض تاج الدين، وهو ما توقعه عدد من الأطباء في الغرب أيضا.

يقودنا هذا إلى واحدة من علامات فترة ما بعد "كوفيد-19"، إذ تسلط فاينانشال تايمز الضوء على أنه مع العودة لاجتماعات العمل الآن مع انحسار الجائحة، فإن الأشخاص يتعرضون لمواقف قد تكون محرجة، لدى محاولة بعضهم السلام بالأيدي فيما يمد الآخرون أيديهم بقبضة اليد.

يحدث الآن – منتجو الأسمنت يقلصون طاقاتهم الإنتاجية رسميا خلال الـ 12 شهرا المقبلة اعتبارا من الخميس المقبل، 15 يوليو، بموجب قرار جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية في محاولة لكبح تخمة العرض المفرطة في السوق. وأشارت شعبة منتجي الأسمنت باتحاد الصناعات المصرية في بيان (بي دي إف) إلى معاناة القطاع من تلك الأزمة خلال السنوات الثلاث الماضية. وحدد القرار خفضا أساسيا بنسبة 10.69%، مع إمكانية السماح بخفض إضافي بنسبة 2.81% من الطاقة الإنتاجية لكل خط واعتماد تخفيضات أخرى للمصانع الأقدم في السوق. وتقدمت 23 شركة من المنتجين الفاعلين في سوق الأسمنت بمقترح خفض الإنتاج حفاظا على التعددية في السوق. وطالبت شعبة مواد البناء بالاتحاد العام للغرف التجارية، منتجي الأسمنت بعدم المبالغة في زيادات الأسعار على خلفية قرار خفض الإنتاج، لا سيما وأن بعض الشركات رفعت الأسعار بقيمة 50 جنيها للطن بالفعل يوم الثلاثاء الماضي، حسبما أفاد رئيس الشعبة أحمد الزيني لمصراوي.

أبرز ما جاء في نشرة إنتربرايز الصباحية اليوم:

  • روسيا تلغي رسميا حظر الرحلات الجوية إلى المنتجعات المصرية بالبحر الأحمر وجنوب سيناء، والذي دام لست سنوات. ومن المتوقع أن يجلب القرار لمصر عائدات سنوية تقدر بـ 3 مليارات دولار سنويا عندما تعود أرقام السياح الروس إلى معدلاتها الطبيعية.
  • بكتل توقع اتفاقيتين لإنشاء وإدارة وتصميم مجمع البتروكيماويات بالعين السخنة والبالغة قيمته 7.5 مليار دولار. وبموجب الاتفاقيتين ستتولى الشركة الأمريكية جنبا إلى جنب مع شركتي بتروجيت وإنبي المملوكتين للدولة إدارة وإنشاء وتنفيذ الأعمال الهندسية والتصميمات للمشروع، الذي سيكون الأكبر من نوعه في أفريقيا.
  • مصر تتلقى ملايين الجرعات من لقاحات فايزر وجونسون أند جونسون وأسترازينيكا خلال أيام، وفقا لتصريحات وزيرة الصحة هالة زايد.

القصة الأبرز عالميا – وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين تقول إن "المحور الأول" من مواد اتفاقية الضرائب العالمية التي تعمل عليها منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية قد لا يكون جاهزا للنظر فيه من قبل المشرعين قبل ربيع عام 2022، بحسب رويترز. وأضافت يلين أن المرحلة الأولى من الاتفاقية التي ستسمح للمزيد من الدول بفرض ضرائب على الشركات متعددة الجنسيات الكبيرة عالية الربحية، تتحرك في "مسار أبطأ قليلا" من مشروع الحد الأدنى العالمي لضريبة الشركات بنسبة 15% بين 132 دولة حول العالم، وقالت يلين إنها تأمل في تنفيذ اتفاقية الحد الأدنى العالمي لضريبة الشركات بنسبة 15% في أقرب وقت هذا العام.

وإقليميا- الحماس الغربي يفتر بشأن شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص، لكن هذا لا يعني أن ما تعرف أيضا بشركات "الشيك على بياض" تفقد زخمها المعهود في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ارتفعت أسهم شركة شعاع كابيتال في دبي بنسبة 15% بعد أن أعلنت الشركة أنها تجري محادثات أولية مع بنوك استثمارية لإنشاء ثلاث شركات استحواذ ذات غرض خاص بقيمة تبلغ 200 مليون دولار لكل منها لتنفيذ صفقات في مجالات الطاقة والتمويل والتكنولوجيا، وفق بلومبرج.

هل ترغب في معرفة المزيد عن شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص، يمكنك قراءة عددنا السابق من "إنتربرايز تشرح".

ومن ناحية أخرى، تساءل بنك الاستثمار الأمريكي جولدمان ساكس عما إذا كان يجب رفع رواتب المصرفيين الناشئين. يقول بعض المسؤولين التنفيذيين في البنك إن زيادة رواتب المصرفيين الناشئين قد يرسخ لمبدأ أن الدفع مقابل الأداء الجيد، لكن آخرون يشعرون بالقلق من خسارة موظفيهم لصالح منافسيهم في حال لم تطبق الزيادات.

🗓 في المفكرة –

تجري البورصة المصرية انتخابات مجلس إدارتها في دورته الجديدة 2021-2025 يوم الأربعاء 14 يوليو الحالي، وفق ما أعلنته البورصة أمس الأول. يمكنك الاطلاع على قائمة المرشحين لعضوية المجلس من هنا.

تتواصل اليوم فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب بمركز مصر للمعارض الدولية، وتستمر حتى 15 يوليو. وأعلنت اللجنة المنظمة للمعرض زيادة الطاقة الاستيعابية إلى 70%.

🚙 على الطريق –

يبدو أن السياحة الفضائية بصدد أن تصبح واقعا، إذ ترسل فيرجين جالاكتيك مؤسسها ريتشارد برانسون وخمسة أشخاص آخرين اليوم في رحلة إلى الفضاء، على بعد نحو 50 ميلا من الأرض، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال. الرحلة رفيعة المستوى ستكون بمثابة شهادة على قدرات الشركة قبل إطلاق خدمة السياحة الفضائية التجارية العام المقبل، والتي يعتقد المحللون أنها ستكلف 400 ألف دولار للتذكرة الواحدة. ويأتي إطلاق رحلة فيرجين جالاكتيك قبل أسبوع من رحلة جيف بيزوس مؤسس أمازون إلى الفضاء على متن رحلة بلو أوريجين. ويعمل كل من برانسون وبيزوس وإيلون ماسك مؤسس تيسلا بكل قوة من أجل دفع مجال السياحة الفضائية، حيث يحاولون خلق تجربة جديدة غير مسبوقة.

المتداولون على منصة بينانس لتبادل العملات المشفرة يطالبون باسترداد أموالهم، بعد تجميد عملياتها لمدة ساعة مع انخفاض عملة بتكوين وغيرها من العملات المشفرة في 19 مايو، وفق صحيفة وول ستريت جورنال. ويبحث المتداولون في فرنسا وإيطاليا عن طرق مختلفة لملاحقة الشركة لتعويض خساراتهم. وبعد فترة وجيزة من هبوط بتكوين وعملات مشفرة أخرى، قدم مسؤول تنفيذي من بينانس اعتذاره في تغريدة على موقع تويتر، متعهدا بأن يتواصل فريق العمل مع الذين تأثروا جراء ما حدث. لكن التغريدة سرعان ما جرى محوها. وتعرضت المنصة لموجة انتقادات منذ ذلك الوقت، إذ أجبرت العديد من الدول الشركة على إيقاف عملياتها مؤقتا حتى تمتثل لقوانين الأوراق المالية المحلية لديها.

📺 في سهرة الليلة –

مسلسل Resident Evil: Infinite Darkness يعيد ألعاب الفيديو المفضلة لدينا إلى الحياة مجددا: يتتبع مسلسل الرسوم المتحركة الذي أنتجته شبكة نتفليكس مجموعة من العملاء الفيدراليين المكلفين باحتواء تفشي الزومبي في البيت الأبيض، التي سرعان ما تتحول إلى أزمة دبلوماسية بين الولايات المتحدة والصين (والتي تبدو حقيقية كفاية). تجري أحداث المسلسل بين لعبتي الفيديو ريزدنت إيفل 4 وريزدنت إيفل 5. ويتخذ المسلسل منحى جديدا، إذ يتجاوز محاربة الزومبي، ويركز بدلا من ذلك على التقصي والبحث بشأن الأشخاص الذين أنشأوا هذه "الأسلحة العضوية الحيوية"، وهذا ما يجعل المسلسل حافلا بالدراما السياسية والإثارة والتطورات والمعلومات.

نهائي بطولة كأس الأمم الأوروبية 2020: تواجه إنجلترا إيطاليا في التاسعة مساء اليوم على ملعب ويمبلي في لندن بإنجلترا، حيث سيسمح لأكثر من 60 ألف مشجع بحضور المباراة النهائية.

ويواجه الأهلي مصر المقاصة في السابعة مساء اليوم على استاد الجيش بالسويس، في مباراة مؤجلة من الجولة الـ 18 لمنافسات الدوري المصري الممتاز.

🥕 ماذا تأكل هذا المساء –

مطعم Sando Haus الاختيار الأمثل في الساحل الشمالي: ولا ننكر تحيزنا له، إذ تديره واحدة من أفضل أصدقائنا، ندى أمين، المحللة السابقة لدى المجموعة المالية هيرميس، إلى جانب شقيقها. يمزج المطعم نكهات آسيوية من المطبخ الياباني والفيتنامي مع أفضل اللحوم من جنوب أفريقيا. يقدم المطعم، الذي تجدونه في ديبلو 3 بالساحل، تشكيلة متنوعة من السندوتشات على الطريقة اليابانية، تشمل شرائح الدجاج بالبقسماط وصلصلة المانجو بالمايونيز، ويحتوي طبق "كينج كاتسو" على فيليه اللحم البقري وصوص التونكاتسو الحلو ومخلل البصل، بالإضافة إلى الطبق المستوحى من المطبخ الفيتنامي Buddha’s Banh M. وعند اختيار وجباتكم الرئيسية، لا تنسوا السلطات والبطاطس المقلية وشرائح التوست الفرنسي. من بين الأشياء التي نحبها في المكان أيضا تصميمه، حيث يبرز اللونان الوردي والأخضر أجواء الساحل.

ملحوظة أخيرة: أجرت إنتربرايز مقابلة ضمن فقرتها الأسبوعية "محللنا لهذا الأسبوع" مع يوسف حسيني نائب رئيس قطاع البحوث في المجموعة المالية هيرميس، وهو زوج ندى أمين التي تدير المطعم المتميز.

🎤 خارج المنزل –

يستضيف مركز الصورة المعاصرة النسخة العاشرة من العروض البصرية الحية لدي*سينك، إذ سيقدم محمد علام ومنة الشاذلي مواد مصورة على شرائط فيديو وألعاب وتصوير حي يتخلله موسيقى من أحمد كبارة، وذلك في السابعة مساء اليوم.

يحيى فريق شارموفرز حفلا في هايد بارك في القاهرة الجديدة في السادسة مساء الخميس المقبل. يمكنك حجز تذكرتك من هنا.

تنظم مساحة العمل المشترك "القنصلية" بوسط البلد بالقاهرة ندوة وحفل توقيع للروائي المصري علي فرغلي احتفاء بروايته "وادي الدوم" الحائزة على جائزة نجيب محفوظ للرواية لعام 2021، وذلك في السابعة مساء اليوم.

💡 على ضوء الأباجورة –

الصحفيون الذين حققوا في العالم السري لتجارة الذهب غير المشروعة يوثقون تجربتهم: كتاب Dirty Gold: The Rise and Fall of an International Smuggling Ring من تأليف كل من جاي ويفر وجيم ويس وكيرا جورني. يوثق الكتاب القصة الحقيقية لثلاثة شركاء من ميامي تورطوا في تجارة غير مشروعة للمعادن بلغت قيمتها 3.6 مليار دولار، خاصة التنقيب غير المشروع عن الذهب في بيرو بأمريكا الجنوبية. اُعتقل الثلاثة في عام 2017، لكن القضية لفتت أنظار السلطات إلى تجارة دولية ضخمة وخطيرة تدر أرباحا أكثر من تجارة المخدرات. وعرض الصحفيون الثلاثة العاملون في صحيفة ميامي هيرالد القضية ونتائج تحقيقاتهم في كتاب متميز لن يفشل في جذب انتباهك.

☀️ طقس الغد: من المتوقع أن تستمر الموجة الحارة خلال الأيام المقبلة، إذ تصل درجات الحرارة العظمى في القاهرة إلى 40 درجة مئوية، قبل أن ترتفع إلى 43 درجة مئوية في وقت لاحق من هذا الأسبوع. أما في الساحل الشمالي، تسجل درجة الحرارة 32 درجة مئوية خلال النهار، وفق توقعات تطبيقات الطقس.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
CIB - https://www.cibeg.com/
Act-Financial - https://www.act-fin.com/

دمج واستحواذ

السويدي وراية لمركز الاتصالات تواكبان موجة الاستحواذات

السويدي تقتنص حصة حاكمة في شركة العالمية للكابلات المصرية مقابل 410 ملايين جنيه: وقعت شركة السويدى إلكتريك اتفاقية شراء للاستحواذ على 99.25% من أسهم شركة العالمية للكابلات (ICC) في صفقة قيمتها 410 ملايين جنيه، وفقًا لإفصاح إلى البورصة المصرية (بي دي إف)، والذي أكد أن الصفقة لا تزال خاضعة للموافقات التنظيمية اللازمة.

الصفقة تندرج ضمن خطط السويدي لإغلاق ثلاث عمليات استحواذ جديدة قبل نهاية العام الجاري، إذ تتطلع الشركة للاستحواذ على حصص الأغلبية في شركات للتكنولوجيا والكابلات والمعدات الكهربائية، حسبما قال أحمد نبيل، مدير عمليات الدمج والاستحواذ بالشركة في وقت سابق. وأضاف نبيل أن السويدي تفضل استهداف الشركات التي تصل قيمتها إلى 100 مليون دولار أو أكثر إذا كانت لها أهمية استراتيجية.

معلومات عن الشركة العالمية للكابلات: تنتج الشركة العالمية للكابلات التي يعمل لديها أكثر من 400 عامل كابلات الطاقة والاتصالات في مصنعها بالمنطقة الصناعية بمدينة العاشر من رمضان منذ تأسيسها في عام 1989. وقد حققت "نموا مطردا و أداء ماليا متميزا خلال السنوات الماضية…وهو الأمر الذي جعلها فرصة استثمارية جاذبة للمستثمرين الاستراتيجيين"، وفق ما ذكره نبيل.

المستشارون: تلعب الأهلي فاروس التابعة لبنك الاستثمار الأهلي كابيتال الذراع الاستثمارية للبنك الأهلي، دور المستشار المالي الوحيد للصفقة، وفق بيان صحفي (بي دي إف). وقام مكتب علي الدين وشاحي (ALC) بدور المستشار القانوني للسويدي، بينما لعب مكتب الكامل للاستشارات القانونية دور المستشار القانوني للبائع.

ومن أخبار الاستحواذات أيضاتمضي شركة راية لخدمات مراكز الاتصالات، التابعة لراية القابضة، قدما في صفقة الاستحواذ على حصة قدرها 85% من أسهم شركة جلف كستومر إكسبيرينس البحرينية، مقابل 12 مليون دولار، حسبما أفاد كريم سعودي مدير علاقات المستثمرين بالشركة لإنتربرايز، تعليقا على إفصاح أرسلته الشركة للبورصة المصرية اليوم (بي دي إف). وأشار البيان إلى أن راية ستشتري 335,829 سهما من أسهم الشركة البحرينية، فيما تقدر راية القيمة الإجمالية لجلف كستومر بالكامل بنحو 14.32 مليون دولار. تخطط راية لمراكز الاتصالات للاستحواذ بالكامل على الشركة البحرينية على مرحلتين، الأولى بنسبة 85%، والتي سيوقع الطرفان العقود الخاصة بها "خلال أيام"، وفق سعودي. أما الحصة المتبقية والبالغة 15%، فمن المخطط استكمال الاستحواذ عليها خلال ثلاث سنوات على الأكثر.

المستشارون: تقوم المجموعة المالية هيرميس بدور المستشار المالي لراية لمراكز الاتصالات في الصفقة، فيما تلعب شركة التميمي وشركاه دور المستشار القانوني لراية، حسبما أخبرنا سعودي.

كانت راية قد أعلنت في مايو أنها على وشك الاستحواذ على شركة خليجية، والتي تتخصص في خدمات مراكز الاتصالات، بعد أن قبلت الشركة التي لم تسمها، العرض المقدم بقيمة 14.2 مليون دولار. وقدمت راية عرضها الأولي للحصول على مركز الاتصال مرة أخرى في أكتوبر، كجزء من خطط توسيع وجودها في دول مجلس التعاون الخليجي، وخاصة في المملكة العربية السعودية.

استثمار

"مصر السيادي" يفاوض شركاء جددا للاستثمار في التصنيع الدوائي

"مصر السيادي" يفاوض شركاء جددا للاستثمار في التصنيع الدوائي: يستعد صندوق مصر السيادي للدخول في شراكات جديدة من أجل الاستثمار في مجال تصنيع الأدوية بهدف توسيع صناعة بعض المنتجات لتلبية احتياجات السوق المحلية والتصدير، وفقا لتصريحات أيمن سليمان الرئيس التنفيذي للصندوق لجريدة حابي. كما يعمل الصندوق حاليا على تحديد المنتجات ذات الطلب المحلي المرتفع، بالاعتماد على بيانات هيئة الشراء الموحد، لوضع القواعد الأساسية لتصنيعها محليا. لم يكشف سليمان المزيد من التفاصيل حول مدى مساعي الصندوق السيادي إلى الاستثمار في التصنيع، كما أنه لم يحدد ما إذا كان يبحث في أهداف جديدة أو أصول قائمة غير مستغلة.

صفقة آمون للأدوية أصبحت رسمية: سيتعاون صندوق مصر السيادي مع شركة الاستثمار الإماراتية الحكومية أيه دي كيو القابضة (أبو ظبي التنموية القابضة سابقا)، من أجل الاستحواذ على 100% من مصانع آمون للأدوية. إذ أكد سليمان أن الاستثمارات الجديدة في التصنيع ستحدث إلى جانب استحواذ الصندوق على حصة في آمون، وهي صفقة يقودها إيه دي كيو. وبحسب ما تردد سابقا انضم مصر السيادي إلى إيه دي كيو في محاولة لشراء آمون مرة أخرى في فبراير، ولكن التقارير لم تتأكد مطلقا. وكانت شركة تابعة لإيه دي كيو قد أكدت في نهاية يونيو أنها لا تزال تهدف إلى شراء آمون للأدوية من خلال عرض شراء إجباري قد تصل قيمته إلى 10.3 مليار جنيه. وآمون هي شركة مملوكة لشركة بوش هيلث الكندية، ولكن نسبة صغيرة من أسهمها (أقل من 1%) مملوكة من قبل مساهمي أقلية آخرين.

العقارات والخدمات اللوجستية تحظى ببعض الاهتمام أيضا. يتطلع الصندوق إلى التعاون من الجهات المشغلة في مجال الرعاية الصحية من أجل الاستثمار في مشاريع عقارية يمكن إعادة توظيفها كمستشفيات. كما أنه بصدد إنشاء شركة مخازن استراتيجية للاستثمار في مستودعات التوريد وبناء محاور لوجستية للقطاع الخاص وشركات التجارة الإلكترونية. وأضاف سليمان أن الصندوق سينتهي من الشراكات في القطاع في الأشهر الستة المقبلة.

ما نعرفه حتى الآن: الاستثمارات الجارية في قطاع الرعاية الصحية هي جزء من مستهدفات الصناديق الفرعية الأربعة المعلنة سابقا، وهي: الرعاية الصحية والخدمات المالية والسياحة والعقارات، والبنية التحتية. وبحسب ما ذكر سابقا فإن الرعاية الصحية كانت لها الأولوية القصوى بالنسبة للصندوق، حيث قام بعدة خطوات في القطاع منذ بداية الأزمة الوبائية. وبخلاف تأسيس شركة مشتركة في قطاع الرعاية الصحية بقيمة 300 مليون دولار مع كونكورد إنترناشونال إنفستمنتس في مايو 2020، أفادت أنباء أخرى أن السيادي المصري كان يتطلع إلى الحصول على حصة في شركة "تنمية الصناعات الكيماوية – سيد" التابعة للدولة.

يأتي ذلك بعد أسبوع واحد فقط من إعلان الصندوق السيادي عن تأسيس منصة لايتهاوس للاستثمارات التعليمية، وهي شركة مساهمة جديدة أسسها مع تحالف يضم بنك مصر والقابضة للتأمين وبنك قناة السويس والتي يمكن أن تكون واحدة من أكبر منصات الاستثمار في التعليم الأساسي برأسمال مستهدف 1.75 مليار جنيه، وبالتعاون مع عدد من البنوك والمستثمرين المصريين الآخرين كما أعلن أوائل الشهر الجاري. ترقبوا المزيد من المعلومات حول منصة لايتهاوس في عدد الغد من نشرتنا التعليمية بلاكبورد ضمن نشرة إنتربرايز الصباحية غدا.

تمويل استهلاكي

"درايف" التابعة لجي بي أوتو تحصل على رخصة التمويل الاستهلاكي

أعلنت جي بي أوتو عن الحصول على موافقة نهائية من هيئة الرقابة المالية على إضافة نشاط التمويل الاستهلاكي إلى تابعتها شركة درايف للتخصيم، بحسب بيان عن الشركة (بي دي إف). وستتيح الموافقة لشركة درايف توسيع أنشطتها لتشمل قطاعات أخرى إلى جانب قروض السيارات. كانت شركة درايف تلقت موافقة أولية من الهيئة لإطلاق أنشطة التمويل الاستهلاكي في عام 2020.

واستحوذت درايف على نصيب الأسد من سوق التخصيم بمصر خلال شهر فبراير، بعدما رفعت حصتها السوقية إلى حوالي 22% بحجم أوراق مالية قامت بتخصيمها وصلت 254 مليون جنيه. وانخفضت حصة الشركة السوقية في مايو الماضي إلى 6.3% على الرغم من ارتفاع حجم الأوراق المالية التي قامت بتخصيمها إلى 280.6 مليون جنيه.

كانت شركة كونتكت التابعة لثروة كابيتال وشركة أمان التابعة لراية القابضة من أوائل الشركات التي حصلت على ترخيص مزاولة نشاط التمويل الاستهلاكي في مصر، عقب إقرار قانون تنظيم نشاط التمويل الاستهلاكي في 2020. ومن بين شركات التمويل الاستهلاكي الأخرى التي تقدمت بطلب للحصول على التراخيص شركة فاليو التابعة المجموعة المالية هيرميس وبريميوم كارد و"سهولة" التابعة لسي آي كابيتال. حصلت 25 شركة على رخصة تقديم خدمات التمويل الاستهلاكي، طبقا لنائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية إسلام عزام.

وحصلت خدمات التمويل الاستهلاكي الأسبوع الماضي على إعفاء من ضريبة القيمة المضافة، بموجب اتفاقية بين هيئة الرقابة المالية ومصلحة الضرائب، تهدف إلى منح مزاولي التمويل الاستهلاكي نفس المعاملة الضريبية الممنوحة لمقدمي الخدمات المالية غير المصرفية الأخرى والتي تشمل شركات التمويل العقاري والتأجير التمويلي والتخصيم والتوريق الخاضعة لرقابة الهيئة.

شركات ناشئة

هولي ديسك تحصد تمويلا دولاريا من 6 أرقام نهاية الشهر

تترقب شركة هولي ديسك المصرية الناشئة للتكنولوجيا المالية الحصول على تمويل دولاري من 6 أرقام نهاية الشهر الجاري، وفق ما قاله الرئيس التنفيذي للشركة محمود موسى، لموقع مصراوي، دون الكشف عن قيمة التمويل أو المستثمرين المشاركين. وأضاف موسى أن شركته تعتزم توجيه حصيلة الجولة التمويلية لتوسيع قاعدة عملائها والتي تركز بصورة أساسية على الشركات المتوسطة والصغيرة التي يقل عدد موظفيها عن ألف موظف. وتخطط هولي ديسك أيضا للتوسع في السعودية بحلول نهاية العام الجاري، تليها أسواق شمال أفريقيا بعد ذلك في مرحلة لاحقة، بحسب موسى,

نشاط الشركة: توفر هولي ديسك أداة البرمجيات كخدمة "SaaS"، التي تقدم للشركات لوحة متابعة لإدارة شؤونها المالية من بينها التتبع الآني للنفقات وإدارة المستحقات والمدفوعات من خلال بوابة للدفع. تعاونت الشركة مع البنك التجاري الدولي لتوفير خدمات التحصيل السريع للأموال من خلال المحافظ الإلكترونية للموظفين أو الأطراف الأخرى المعتمدة من الشركة. وتجري هولي ديسك مشاورات حاليا مع شركة فوري للمدفوعات الإلكترونية لتقديم خدمة مماثلة.

في اتجاه المؤشر

مؤشر البورصة الرئيسي يتراجع في أول جلسة الأسبوع


أغلق مؤشر EGX30 على انخفاض بنسبة 0.3% في نهاية تعاملات اليوم. وبلغ إجمالي قيمة التداولات 820 مليون جنيه (33.1% تحت المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع. وبهذا يكون المؤشر قد تراجع 6.4% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: إم إم جروب (+1.9%)، وطلعت مصطفى القابضة (+1.5%)، والشرقية للدخان (+0.8%).

في المنطقة الحمراء: النساجون الشرقيون (-3.1%)، وسيدي كرير للبتروكيماويات (-2.2%)، وبايونيرز القابضة (-1.9%).

إحصاءات + مؤشرات

مؤشر السلام العالمي: العالم يبدو أكثر اضطرابا

العالم يصبح أكثر اضطرابا: غالبا ما يكون هناك علامات واضحة على انهيار النظام في بلد ما، بداية من الحملات القمعية على الصحافة والأصوات المعارضة وحتى تهاوي عملة البلاد. حدد مؤشر السلام العالمي لعام 2021 الصادر عن معهد الاقتصاد والسلام والذي شمل 163 دولة أي الدول أصبحت أكثر سلمية، وأيها ينزلق في اضطرابات.

قياس مستوى السلام: يصنف المؤشر البلدان بناء على مقياسين مختلفين. الأول مؤشر السلام الإيجابي، والذي يقيس العوامل التي من المتوقع أن تجعل بلدا أكثر سلمية. وتتضمن هذه العوامل مستوى الفساد والموارد البشرية ومستوى الحصول على الخدمات العامة مثل الصحة والتعليم والأداء الجيد للحكومة. الدول التي تحقق أداء جيدا في هذا المؤشر عادة ما تكون أقل تسامحا مع العنف وتميل للطرق السلمية لحل النزاعات. أما المقياس الثاني هو مؤشر السلام العالمي، والذي يقيس مدى سلمية البلدان. ويستند هذا المؤشر إلى 23 مؤشرا آخر مثل معدل جرائم القتل وسهولة الحصول على الأسلحة ومستويات العنف السياسي والإرهاب.

ويتميز المؤشر بالدقة، ومصر مثال على ذلك: في عام 2009، جاءت مصر في المرتبة الـ 63 في مؤشر السلام العالمي لكن في المرتبة 115 في مؤشر السلام الإيجابي. وجاء التراجع في مؤشر السلام الإيجابي بسبب تكميم الأفواه الذي مارسه الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك ضد المعارضة دون معالجة أسباب مخاوفهم. وبعد أقل من عامين، اندلعت ثورات الربيع العربي وخرج ملايين المصريين إلى الشوارع مطالبين بنظام جديد لحل مشاكلهم. ويتميز مؤشر السلام الإيجابي بأن لديه القدرة على التنبؤ بالصراعات المستقبلية.

وشهد العام الماضي تراجع متوسط مستوى السلام العالمي بنسبة 0.07%، مع تحسن وضع 87 دولة وتراجع 73 دولة. مع ذلك، فإن هذا التراجع هو ثاني أصغر تراجع في تاريخ المؤشر. ويكشف مؤشر السلام العالمي لعام 2021 عن عالم تأثر تأثرا كبيرا بقضايا الصحة العالمية وجائحة "كوفيد-19". أدت الجائحة إلى إبطاء بعض أشكال العنف على المدى القصير، مع ذلك، أدى القلق الذي سببته الجائحة وتدابير الإغلاق وتأثر الوضع الاقتصادي إلى زيادة الاضطرابات المدنية في عام 2020. ورغم أنه لا يزال مبكرا تحديد التأثيرات طويلة الأمد للجائحة على السلام، إلا أن زيادة الضغوطات الاقتصادية ترفع من احتمالية الاضطرابات السياسية والتظاهرات العنيفة، وفق التقرير.

تصدرت أيسلندا الدول الأكثر سلمية، وهو المركز التي حافظت عليه منذ عام 2008. كما تتضمن قائمة الدول الخمس التي تتصدر مؤشر السلام العالمي نيوزيلندا والدنمارك والبرتغال وسلوفينيا.

أفغانستان الدولة الأقل سلاما في العالم للعام الرابع على التوالي، تليها اليمن وسوريا وجنوب السودان والعراق.

على مستوى الأقاليم، أصبحت ست من المناطق العالمية التسع أقل سلاما في عام 2020: صنفت أوروبا باعتبارها المنطقة الأكثر سلاما، كما سجلت زيادة في مستوى السلام على مدار العام. وفي الوقت نفسه، جاءت أمريكا الشمالية في المرتبة الثانية، لكنها مثلت إلى حد كبير أكثر تدهور إقليمي بعد تزايد الاضطرابات المدنية وعدم الاستقرار السياسي في الولايات المتحدة.

ورغم أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لا تزال الأقل سلاما في العالم، فإنها شهدت أكبر تحسن خلال العام الماضي، إذ انخفض مستوى الصراعات وكذلك تأثير الخطأ وعدد الوفيات الناجمة عن الصراعات الداخلية. وفي الوقت نفسه، تحسن الأثر الاقتصادي للعنف في أربع مناطق. وجاءت قطر في المرتبة 29 كأكثر دول المنطقة هدوءا، تليها الكويت (36) ثم الإمارات (52).

ما هو ترتيب مصر؟ جاءت مصر في المرتبة 126 من بين 163 دولة التي شملها المؤشر، لتتقدم ثلاثة مراكز عن العام الماضي. أما على الصعيد الإقليمي، فجاءت مصر في المرتبة 11 من بين 20 دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ما هي المؤشرات السلبية في التصنيف المصري؟ كانت التوترات بين مصر وإثيوبيا والسودان بشأن سد النهضة الإثيوبي كمصدر رئيسي للخلافات الدبلوماسية والتصعيد المحتمل للعنف خلال العام الماضي، من المؤشرات السلبية التي أثرات على تصنيف مصر. ويشير التقرير كذلك إلى احتجاز العديد من أفراد الطاقم الطبي على خلفية نشر أخبار على وسائل التواصل الاجتماعي حول نقص أدوات الحماية الشخصية وعدم وجود اختبارات "كوفيد-19".

لم يكن عقدا جيدا بالنسبة لنا: كانت مصر من بين الدول العشر التي شهدت أكبر تراجع في مؤشر السلام العالمي بين عامي 2009 و2019، لتتشارك في ذلك مع دول مثل ليبيا وسوريا وأوكرانيا.

ألعاب

الألعاب أيضا في طريقها للرقمنة الكاملة

الألعاب تتحول هي الأخرى للرقمنة الكاملة: رغم أننا لم نفكر في السابق بهذه الطريقة، إلا أننا نفقد ببطء ملكية العديد من أشكال الوسائط مع تسارع وتيرة التحول إلى الرقمنة، وفق صحيفة فايننشال تايمز. بدأ ذلك بمجال الأفلام والتلفزيون، إذ لم يعد الناس يقبلون على أقراص الدي في دي وشرائط الفيديو وبدأوا في التوافد على منصات مثل يوتيوب أو نتفليكس بحثا عن الترفيه. ويبدو أن الألعاب هي أحدث صناعة تستسلم أمام التقدم الذي تشهده التكنولوجيا الرقمية، إذ يتحول اهتمام الناس إلى تنزيل الألعاب عبر الإنترنت بدلا من شرائها في صورتها المادية.

قصر أجل الوسائط الرقمية: عندما تمتلك قرص دي في دي، فأنت تمتلك المحتوى وتضمن بقائه معك، إلا في حالة سُرق منك بالطبع. لكن على الجانب الآخر، إذا قررت شبكة نتفليكس ببساطة إزالة فيلم ما فإنه سيزول للأبد، وهو ما قد يحدث أيضا على موقع يوتيوب إذ يمكن للملايين من صناع المحتوى إزالة مقاطع الفيديو إن أرادوا ذلك. وسلكت منصات الموسيقى النهج نفسه، مع ظهور منصات مثل سبوتيفاي وأبل ميوزك وأنغامي والتي سريعا ما حلت محل أغاني إم بي ثري والأقراص المدمجة.

الألعاب المادية أصبحت رفاهية، والجائحة تضمن بقائها كذلك: قد يصبح جيل بلاي ستيشن 5 وإكس بوكس سيرس إكس نقطة التحول التي تساعد في جعل الألعاب المادية على وشك أن يعفو عليها الزمن قريبا، إذ يقدم عملاقا الألعاب الرقمية وحدات تحكم رقمية فقط تقضي على الحاجة إلى الأقراص تماما. ومع استمرار جائحة "كوفيد-19" في دفع العملاء إلى الشراء عبر الإنترنت بصورة أكبر، اكتسبت الشركات الثقة لإجراء هذا التغيير الجذري. ومن بين الأمور التي ساهمت في تعزيز ثقتهم أيضا إعلان عدة شركات متخصصة في الألعاب من بينها كابكوم وسوني أن تحميلات الألعاب الرقمية تخطت مبيعات أقراص الألعاب خلال العام الماضي، وكان من المنتظر أن تحقق لعبة سايبر بانك 2077 أكبر نجاح للعبة رقمية حتى الآن، قبل أن تواجه صعوبات عند إطلاقها.

وحتى أضخم مؤتمر للألعاب عقد عبر الإنترنت هذا العام: عُقد مؤتمر الألعاب الشهير E3 عبر الإنترنت هذا العام عقب إلغائه العام الماضي بسبب الجائحة. لطالما كان مؤتمر E3 "مأوى روحيا" لمحبي ألعاب الفيديو منذ 1995 وهو المكان ذاته الذي شاهدنا فيه بلاي ستيشن 4 وNintendo Wii للمرة الأولى، فضلا عن الألعاب الكلاسيكية مثل "هالو 2". لكن هناك شكوك إذا ما كان المؤتمر يمكن أن يستعيد بريقه السابق، مع تصاعد مخاوف أن يتحول الحدث الشهير إلى حدث رقمي بصفة دائمة.

يتشبث محبي ألعاب الفيديو بالألعاب المادية، لكن هناك منافع دون شك في نظيرتها الرقمية. الراحة والأمان يأتيان قبل كل شيء، خاصة خلال فترة الجائحة، إذ فضل الناس شراء الألعاب وهم متكئين على أرائكهم، إذ أنه أكثر أمانا من التوجه إلى محل الألعاب. من بين المزايا الأخرى أن الألعاب الرقمية لا يمكن فقدها أو سرقتها أو إتلافها. وربما الأهم من ذلك، التحول إلى سبل الترفيه الرقمية أفضل للبيئة لأنه يحد من انبعاثات الكربون من الإنتاج والنقل.

لكن هناك الكثير من الخاسرين خلال هذه المرحلة الانتقالية: المتاجر المستقلة التي تعيد بيع الألعاب القديمة تخسر عملاءها ببطء. ورغم أنه لا يوجد إحصاءات عن حجم هذه الخسائر على المستوى المحلي، إلا أننا توجهنا جميعا إلى متاجر الألعاب في مصر التي تقدم أكواما من الألعاب المستعملة. تتطلب الألعاب الرقمية اتصالا سريعا بالإنترنت، وهي خدمة لا نحظى بها أحيانا في مصر، والتي نحتاجها لتنزيل تحديثات الألعاب ومواصلة اللعب في الوقت الفعلي في مواقع متعددة. ومع أخذ هذه المسألة بعين الاعتبار، فإن الألعاب المادية أو أقراص الألعاب ستستمر على الأرجح في تصدر الصناعة في مصر لبعض الوقت.

المفكرة

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

يوليو + أغسطس: عقد امتحانات الثانوية العامة.

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20 – 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

23 يوليو – 11 اغسطس (الجمعة – الأربعاء): انعقاد أولمبياد طوكيو 2020.

2 – 4 أغسطس (الاثنين – الأربعاء): معرض أفريقيا للتصنيع الغذائي، مركز مصر للمعارض الدولية في القاهرة الجديدة.

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

12 – 15 سبتمبر (الأحد – الأربعاء): معرض صحارى: المعرض الزراعي الدولي الثالث والثلاثون لأفريقيا والشرق الأوسط.

15 سبتمبر (الأربعاء): انطلاق مؤتمر رؤساء القطاعات المالية بالقاهرة.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

30 سبتمبر – 8 أكتوبر (الخميس – الجمعة): معرض القاهرة الدولي، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

1 أكتوبر (الجمعة): البدء في إلزام شركات الشحن بتقديم كل المعلومات اللازمة حول الشحنات المزمع تصديرها للبلاد إلى المنصة الجديدة "نافذة" التابعة لمصلحة الجمارك

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

12 – 14 أكتوبر (الثلاثاء – الخميس): مؤتمر صناعة البترول والغاز بدول البحر المتوسط، الإسكندرية.

17 – 20 أغسطس (الثلاثاء – الجمعة): يعقد الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في سنغافورة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 أكتوبر – 4 نوفمبر (السبت – الخميس): الدورة الأولى من بطولة السباحة Race The Legends في مصر.

نوفمبر: تستضيف مصر جولة جديدة من المحادثات الهادفة للتوصل إلى اتفاقية تجارة حرة بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي، والتي يمكن أن تسهم بشكل كبير في زيادة حجم الصادرات المصرية إلى الكتلة التي تقودها روسيا وتضم أرمينيا وبيلاروسيا وكازاخستان وقيرجيزستان.

1 – 3 نوفمبر (الاثنين – الأربعاء): معرض إيجيبت إنرجي، مركز مصر الدولي للمعارض بالقاهرة.

1 – 12 نوفمبر (الاثنين – الجمعة): مؤتمر الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ 2021، جلاسجو، المملكة المتحدة.

29 نوفمبر – 2 ديسمبر (الاثنين – الخميس): معرض مصر للدفاع (إيديكس).

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

14 -16 فبراير (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول، القاهرة.

النصف الأول من عام 2022: الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي، المكان سيتحدد لاحقا.

مايو 2022: المؤتمر الأول للاستثمار في تكنولوجيا النقل والتوصيل، القاهرة.

27 يونيو – 3 يوليو 2022 (الاثنين – الأحد): بطولة العالم للجامعات للإسكواش، نيو جيزة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «البنك التجاري الدولي»، البنك الأكبر بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 949-891-204)، و«المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«أكت فايننشال»، المستثمر النشط الرائد في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 612-924-493)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).