الإثنين, 31 مايو 2021

الرقابة المالية ترفض صفقة بارادايم لوجستكس وإيجيترانس

عناوين سريعة

نتابع هذا المساء

مساء الخير قراءنا الأعزاء، وأهلا بكم في يوم هادئ للغاية على الصعيد الإخباري وذلك من حسن الحظ في مثل هذا الطقس شديد الحرارة.

القصة الأبرز محليا هذا المساء هي رفض الهيئة العامة للرقابة المالية العرض المقدم من شركة بارادايم لوجستكس لاستبدال حصتها البالغة 72% في شركة "أسطول" للنقل البري مقابل أسهم في الشركة المصرية لخدمات النقل والتجارة (إيجيترانس)، والذى جرى الإعلان عنه الأسبوع الماضي. وقالت الهيئة إن بارادايم لوجستكس لا تمتلك بعد الحصة التي ترغب في مبادلتها مع أسهم إيجيترانس. ودفع ذلك إيجيترانس مجددا لتوجيه اهتمامها إلى عرض الاستحواذ المقدم من شركة إتش أيه يوتيليتيز بي في. لدينا المزيد من التفاصيل في نشرتنا أدناه.

يحدث الآن – عرض آخر للاستحواذ على الإسكندرية للخدمات الطبية: قدمت شركة تي أيه تي للخدمات الطبية التابعة لشركة الإسكندرية للاستثمارات الطبية عرضا لشراء حصة قدرها 51.4% من شركة الإسكندرية للخدمات الطبية، وفقا لإفصاح هيئة الرقابة المالية (بي دي إف). وتقدمت تي أيه تي بعرض إجباري لشراء الحصة بسعر 45.53 جنيه للسهم الواحد، وهو ما يضع قيمة الشركة عند 650 مليون جنيه. ويعد العرض هو الأحدث للاستحواذ على أسهم بنك أبو ظبي التجاري في الشركة، إلى جانب عرض مجموعة مستشفيات كليوباترا للاستحواذ على 100% من الشركة بسعر 38.53 جنيه للسهم، والذي يقدر قيمتها الإجمالية بـ 550 مليون جنيه. وأعلنت شركة سبيد ميديكال أمس انسحابها من التحالف الذي كان يتنافس على شراء كامل أسهم شركة الإسكندرية، والذي يضم شركتي لايم فست وتواصل هولدينجز السعودية.

اجتمع رئيس المخابرات المصرية عباس كامل بقيادات حركة حماس في غزة اليوم، في زيارة تستهدف التوصل إلى هدنة طويلة المدى بين إسرائيل وحماس وبحث جهود إعمار القطاع، وفق ما نقلته وكالة رويترز. وتناولت المباحثات شروط تمديد التهدئة، فيما أكدت حركة حماس على أن أي مفاوضات يجب أن تكون منفصلة عن مقترح تبادل الأسرى الذي طرحه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو. وكان من المتوقع أن يعلن كامل عن خطط مصر في إنشاء مشروع سكني في غزة في إطار جهودها لإعادة إعمار القطاع، بحسب الوكالة، لكن لم يعلن أي تفاصيل بهذا الشأن حتى وقت إرسال النشرة. ووصل كامل إلى غزة في وقت مبكر من اليوم بعد زيارته لتل أبيب ورام الله أمس، حيث عقد اجتماعات متتالية مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس ونتنياهو. وفي سياق متصل، دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى توحيد الجبهة الفلسطينية مؤكدا على التزام مصر بإتمام المصالحة الفلسطينية في أقرب وقت. وفي غضون ذلك، وصلت 52 شاحنة محملة بالمساعدة الإنسانية إلى قطاع غزة اليوم، وفق موقع اليوم السابع.

قد لا يصدر اتفاق دولي بشأن فرض الضرائب على الشركات متعددة الجنسيات قبل أكتوبر المقبل، وفقا لما نقلته بلومبرج عن الأمين العام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أنجيل جوريا. ويأتي الإعلان على عكس التوقعات بالتوصل إلى اتفاق خلال اجتماع مجموعة السبع هذا الأسبوع واجتماع آخر لمجموعة العشرين في يوليو المقبل. وقال جوريا إن الاتفاق النهائي ربما يؤجل إلى أكتوبر حينما يعقد اجتماع آخر لوزراء مالية ومحافظي البنوك المركزية لمجموعة العشرين، مضيفا أن بعض الدول مثل الولايات المتحدة الأمريكية ربما تحتاج إلى سن تشريعات قبل تسوية المسألة بالكامل.

أبرز ما جاء في نشرة إنتربرايز الصباحية اليوم:

  • إنهاء قرارات الإغلاق المبكر والعودة للمواعيد الصيفية اعتبارا من الغد: وستغلق المحال والمولات التجارية في الساعة 11 مساء، على أن تستمر الكافيهات والمطاعم في العمل حتى الواحدة صباحا، وذلك بعد أن قررت الحكومة أمس إنهاء إجراءات الإغلاق الجزئي التي فرضتها في وقت سابق من هذا الشهر.
  • منح "وثيقة كوفيد-19" للمسافرين بالخارج: ستصدق وزارتا الخارجية والهجرة على هذه الوثيقة لتذليل العقبات أمام المواطنين المسافرين إلى دول يستلزم دخولها ذلك.
  • قد يقترب صافي الاستثمار الأجنبي المباشر من مستويات ما قبل الجائحة العام المالي المقبل: من المتوقع أن يصل صافي الاستثمار الأجنبي المباشر إلى 7 مليارات دولار في العام المالي المقبل 2022/2021. وبلغ صافي الاستثمار الأجنبي المباشر 7.5 مليار دولار في العام المالي 2020/2019.

نتابع غدا –

على الأرجح ستتجه مجموعة أوبك + للإبقاء على زيادة الإنتاج في اجتماعها الشهري غدا، خاصة وأن المنتجين الآخرين قد رفعوا إنتاجهم بوتيرة أبطأ مما تلك التي توقعها التحالف، بحسب خافيير بلاس في مقال على بلومبرج بعنوان "هذا الوقت مختلف". ويقول بلاس "لأول مرة منذ عقود لا تتسرع شركات النفط في زيادة الإنتاج لملاحقة ارتفاع أسعار النفط مع اقتراب خام برنت من 70 دولارا".

🗓 في المفكرة –

تنظم مصر بطولة كأس العالم للجمباز الفني للرجال والسيدات خلال الفترة من 3 إلى 6 يونيو.

🚙 على الطريق –

توفي رئيس جهاز الاستخبارات الخارجية الأوكراني الأسبق فيكتور هفوزد، غرقا الجمعة الماضية في مدينة دهب بجنوب سيناء، بحسب بيان النيابة العامة المصرية. وأثناء قيامه بالغوص مع صديق له، صعد هفوزد إلى سطح الماء بسرعة ونزع جهاز التنفس عنه وكان لا يزال حيا وحاول صديقه وغطاس مصري آخر إسعافه، لكنه فارق الحياة أثناء نقله إلى المستشفى. وأوضح بيان النيابة أنه ليس هناك شبهة جنائية في وفاة هفوزد، لكنها انتدبت الطبيب الشرعي لتشريح الجثمان لبيان سبب وفاته، وجاري استكمال التحقيقات.

يمكن للأزواج الصينيين الآن إنجاب ما يصل إلى ثلاثة أطفال في تغيير كبير للسياسة السابقة بطفلين بحد أقصى، بحسب شينخوا. ووافق الحزب الشيوعي الصيني على القرار خلال اجتماعه بعد أن أصدرت بكين بيانات التعداد السكاني الشهر الماضي، والتي أظهرت أن عدد السكان قد ينخفض. وأضافت شينخوا، دون توضيح، أن السياسة ستصاحبها "إجراءات داعمة ذات صلة من شأنها أن تساعد في تحسين التركيبة السكانية في الصين". لكن الكثيرين يقولون إن هذه السياسة لن تغير الأمور بالنسبة لهم، فقد ذكر 29 ألفا من 31 ألف مواطن صيني في استطلاع أجرته وكالة شينخوا إنهم بالكاد يستطيعون تحمل تكاليف طفلين، ناهيك عن ثلاثة، حسبما نقلت رويترز.

إلى جانب هذا القرار، تمهد بكين أيضا الطريق للأفراد لبدء العيش في محطة تيانخه الفضائية، وفقا لقناة سي إن بي سي. وشهدت المحطة الفضائية التي جرى تطويرها ذاتيا إرساء مركبة الشحن الفضائية تيانتشو-2 أمس، والتي تحمل إمدادات رواد الفضاء بما في ذلك بدلات الفضاء والطعام. ستنافس محطة تيانخه الفضائية محطة الفضاء الدولية ومن المتوقع أن تدخل حيز التشغيل في عام 2022. وقد أطلقت الصين العديد من المشاريع الفضائية الطموحة، لكن البلاد تلقت ضربة مدوية الشهر الماضي بعد أن فقدت السيطرة على صاروخ هبط في النهاية (ولحسن الحظ) في المحيط الهندي.

📺 في سهرة الليلة –

تستكشف سلسلة وثائقية جديدة على شبكة "أبل تي في" المشهد الموسيقي لعام 1971، الذي يعتبر أضخم عام لموسيقى الروك والسول: شهد عام 1971 صعود نجم بعض أبرز رموز الموسيقى من بينهم فرقة ذا رولينج ستونز وبوب مارلي وفرقة ذا هو وجوني ميتشل وأريثا فرانكلين. تتعمق السلسلة الوثائقية 1971: The Year That Music Changed Everything في تأثير هذه الموسيقى والألحان على الثقافة والسياسة. ويستعين المسلسل المكون من ثمانية أجزاء بمقاطع أرشيفية ومقابلات لرسم صورة لهذا العام والطبيعة المترابطة للموسيقى والتاريخ، إذ حاول الموسيقيون إثارة الأمل والتغيير من خلال أعمالهم. يمكنكم قراءة مراجعة موقع فولتشر للمسلسل.

⚽ مباراة وحيدة في دور الثمانية لكأس مصر نشاهدها اليوم، تجمع أسوان والمصري في السابعة مساء.

🏀 فاز نادي الزمالك ببطولة أفريقيا لكرة السلة بعد تغلبه أمس على فريق الاتحاد المنستيري التونسي بنتيجة 76-63، بحسب موقع في الجول.

💡 على ضوء الأباجورة –

كيفية تأثير "الضوضاء" على أحكامنا: كتاب Noise: A Flaw in Human Judgement هو الأحدث لدانيال كانمان وأوليفييه سيبوني وكاس آر سنستين، والذين يؤكدون أن الضوضاء تغير الأحكام التي من المفترض أن تكون متطابقة، مما يؤثر على كل شيء من الطب والقانون والصحة العامة حتى التنبؤ الاقتصادي والاستراتيجيات الإبداعية ومراجعة الأداء والتوظيف. غالبا ما يتجاهل الأفراد والمؤسسات هذه الضوضاء، وغالبا ما يكون لها عواقب باهظة الثمن. ويهدف الكتاب إلى تقديم حلول بسيطة لعدم السقوط في فخ التحيز، واتخاذ قرارات وأحكام أفضل على جميع المستويات.

🌤 طقس الغد: نشهد غدا طقسا أفضل نسبيا، إذ تصل درجة الحرارة العظمى في القاهرة خلال النهار إلى 38 درجة مئوية، وتنخفض خلال الليل إلى 20 درجة مئوية، وفق تطبيقات الطقس. وعلى الجانب الآخر، يتميز الساحل الشمالي بطقس جميل حيث تصل درجة الحرارة العظمى هناك إلى 29 درجة مئوية.

هذه النشرة تأتيكم برعاية
CIB - https://www.cibeg.com/
Act-Financial - https://www.act-fin.com/

شركات ناشئة

المنتور تحصد 6.5 مليون دولار في جولة تمويلية بقيادة بارتيك

جمعت منصة التعلم الذاتي عبر الإنترنت "المنتور" 6.5 مليون دولار في جولة تمويلية ثالثة، ليصل إجمالي استثماراتها إلى 14.5 مليون دولار، وفق بيان صادر عن الشركة. وقادت شركة رأس المال الاستثماري بارتيك ومقرها سان فرانسيسكو جولة التمويل بمشاركة شركة صواري فينتشرز وشركة مصر لريادة الأعمال والاستثمار "إيجيبت فيتشرز" وشركة سانجو كابيتال. تمتلك المنتور مكاتب في القاهرة ودبي والمملكة العربية السعودية، وتقدم دورات تعليمية افتراضية باللغتين الإنجليزية والعربية من خلال مدربين ومعلمين من بينهم خالد الصاوي ومحمود العربي وحازم إمام.

دمج واستحواذ

الرقابة المالية ترفض صفقة بارادايم لوجستكس وإيجيترانس

وجهت شركة إيجيترانس اهتمامها مجددا إلى عرض الاستحواذ المقدم من شركة إتش أيه يوتيليتيز بي في، بعد رفض هيئة الرقابة المالية عرض شركة بارادايم لوجستكس. وقالت الهيئة في بيان للبورصة المصرية (بي دي إف) إن بارادايم لوجستكس لا يحق لها مبادلة حصتها المقدرة بنحو 72% في شركة أسطول للنقل البري مقابل الحصول على أسهم جديدة في إيجيترانس. وأضافت الرقابة المالية أن بارادايم لم تستوف بعد شراء حصة حاكمة في شركة أسطول للنقل البري، ويتعين عليها أولا تنفيذ شراء حصة قدرها 62.3% من رأس مال أسطول من راية القابضة، إذ يحتاج الطرفان إلى استيفاء الشروط التي ينص عليها عقد البيع في موعد أقصاه 31 مارس 2022.

وبعد قرار الرقابة المالية، قالت الشركة المصرية لخدمات النقل والتجارة (إيجيترانس) إنها صرفت النظر عن عرض بارادايم لوجستكس، وقررت تركيز اهتمامها على المحادثات الجارية مع إتش أيه يوتيليتيز بي في الهولندية التابعة لشركة إتش أيه يوتيليتيز هولدنج الألمانية، للاستحواذ على حصة قدرها 65% في إيجيترانس عبر الاندماج العكسي، بحسب إفصاح منفصل (بي دي إف).

لماذا اهتمت إيجيترانس بعرض بارادايم أكثر من إتش أيه يوتيليتيز؟ قيمت بارادايم لوجستكس أسهم الشركة عند 460 مليون جنيه، أي أكثر من تقييم إتش أيه يوتيليتيز البالغ 414 مليون جنيه فقط.

وكانت إيجيترانس وافقت في مارس الماضي على عرض من إتش أيه يوتيليتيز للاستحواذ على حصة حاكمة فيها عبر صفقة تبادلية. وانتهى مكتب جرانت ثورنتون هذا الأسبوع من تحديد القيمة العادلة النهائية لكلا الشركتين.

في الأفق

أزمة أشباه الموصلات مستمرة وتضر بالقدرات الإنتاجية

أزمة أشباه الموصلات العالمية باقية: ربما تستغرق الأزمة العالمية في أشباه الموصلات اللازمة لصناعة الأجهزة الإلكترونية عدة سنوات، لأن المصانع المنتجة لا تزال بحاجة إلى إضافة عدد كبير من خطوط الإنتاج، حسبما قال الرئيس التنفيذي لشركة إنتل بات جيلسنجر لحضور معرض كومبيوتكس الافتراضي في تايبيه اليوم (شاهد 43:50 دقيقة). وتعمل الشركات على معالجة العجز قصير الأجل الذي نتج عن زيادة الطلب بشكل ضخم مع اتجاه الملايين إلى العمل والدراسة من المنزل خلال الوباء، لكن الأمر ربما يستغرق "عامين على الأقل حتى يتمكن النظام البيئي من التغلب على نقص المسبوكات والمادة الفعالة والمكونات"، طبقا لجيلسنجر. وسبق أن أعلن رئيس شركة فوكسكون للإلكترونيات يونج ليو، والذي يقود شركة أخرى ذات وزن ثقيل في القطاع، أن الأزمة مستمرة حتى بداية عام 2022 فقط.

جيلسنجر ليس أول رئيس تنفيذي يحذرنا من طول مدة الأزمة: سبق وحذر تشاك روبينز الرئيس التنفيذي لشركة سيسكو من أننا ربما نحتاج إلى ستة أشهر أخرى قبل انتعاش الإنتاج مجددا، موضحا أنه حتى هذا سيكون علاجا قصير المدى، في حين أننا سنحتاج إلى ما بين 12 إلى 18 شهرا قبل أن يتمكن مقدمو الخدمة من تعزيز قدراتهم. وفي تلك الأثناء تخوض الشركات منافسة شرسة على المخزون المتاح من أشباه الموصلات، وهو ما وصفه الرئيس التنفيذي لشركة نوكيا بيكا لوندمارك في حديثه لوكالة بلومبرج بأنه "معركة يمكن أن تستمر لمدة عام أو حتى عامين".

الأزمة تؤثر على المصنعين والمستهلكين سواء بسواء: اضطرت شركات مثل أبل وسامسونج إلى تقليص إنتاجها، وأعلنت إرجاء إصدارات أحدث هواتفها الذكية. وتسعى سوني ومايكروسوفت أيضا لمواكبة الطلب على منصاتها للألعاب، ومن المرجح أن ترفعا الأسعار في حالة عدم وجود المزيد من الرقائق. حتى الشركات المصنعة للأجهزة المنزلية مثل ويرلبول الأمريكية التي تنتج أجهزة الميكروويف والثلاجات، تكافح لتلبية الطلب على سلعها بسبب نقص بنسبة 10% في الرقائق في مارس الماضي.

من المتوقع أن تتلقى شركات صناعة السيارات الأمريكية الضربة الأكبر، وتخسر ما يقرب من 60 مليار دولار من المبيعات هذا العام بسبب الظروف الصعبة في السوق. وقلصت شركة فورد موتورز بالفعل حجم إنتاجها بمقدار 1.1 مليون وحدة هذا العام بسبب نقص أشباه الموصلات، وهو ما يعني خسارتها 2.5 مليار دولار من المبيعات، وفقا لأحدث إفصاح للشركة (بي دي إف). لكن رغم هذا فإن أسهم أشباه الموصلات آخذة في الارتفاع، إذ قفزت أسهم شركة تايوان لصناعة أشباه الموصلات (TSMC)، أكبر لاعب في القطاع، بنسبة 11% هذا العام.

وفي مصر، تعرض قطاع صناعة السيارات لصدمة مماثلة، إذ اضطرت الشركات الكبرى ومنها جي بي أوتو إلى خفض الإنتاج. وعجز مصنعو السيارات عن الحصول على ما يكفي من المكونات الرئيسية المستخدمة للتحكم في الأنظمة الكهربائية في المركبات خلال الأشهر القليلة الأولى من عام 2021، حسبما صرح الأمين العام لرابطة مصنعي السيارات خالد سعد في بداية مايو.

شركات التكنولوجيا الكبرى ليست وحدها في المأزق: المنتجات التي تعتمد بشكل قليل على التكنولوجيا، مثل المصابيح الكهربائية وأفران التحميص والغسالات وقطع غيار السيارات، والتي زاد اعتمادها على أشباه الموصلات في السنوات الأخيرة لتزويد المستهلكين بأنظمة تحكم ذكية، بدأت تعاني أيضا من الأزمة. وتتفاقم المشكلة بشكل خاص مع هذه الشركات لأن معظمها يوجه إنتاجه نحو مجموعة متنوعة من أشباه الموصلات الأكثر تطورا وتكلفة، مما يعني أن الأمر قد يستغرق وقتا أطول قبل أن نرى انتعاشا في العرض.

كيف تتصرف الشركات؟ تتوقع شركة تايوان لصناعة أشباه الموصلات (تي إس إم سي) أن ترفع من نفقاتها الرأسمالية إلى 28 مليار دولار هذا العام، مقابل 18 مليار دولار قبل عام واحد، بينما من المرجح أن تنفق سامسونج نحو 116 مليار دولار على مدى العقد المقبل لتوسيع عملياتها. وتتطلع إنتل، الشركة الرائدة في مجال تصنيع الرقائق، إلى الاستفادة عبر إنفاق 20 مليار دولار لإنشاء مصنعين جديدين في ولاية أريزونا وفتح مصانعها الحالية للعملاء الخارجيين.

في الولايات المتحدة، يجري العمل على توفير حوافز ضريبية للمصنع الذي تنوي شركة تايوان لصناعة أشباه الموصلات تأسيسه في أريزونا بقيمة 12 مليار دولار، ومصنع سامسونج الذي من المحتمل إنشاؤه في تكساس بقيمة 17 مليار دولار، للمساعدة في تعزيز سلسلة التوريد المحلية واستقلال صناعة أشباه الموصلات. ويمكن أن يتحرك الاتحاد الأوروبي أيضا في نفس الاتجاه، إذ تتركز الأنظار على تعزيز إنتاج الرقائق لتصل إلى 20% من السوق العالمية بحلول عام 2030، بمساعدة سامسونج وشركة تايوان لصناعة أشباه الموصلات.

ما الذي يسبب الأزمة بالتحديد؟ اقتطع الطلب الكبير على الأجهزة الإلكترونية مثل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة خلال الجائحة جزءا كبيرا من الإمداد العالمي من الرقائق في العام الماضي. وفي الوقت نفسه، خفض مصنعو السيارات، الذين يعتمدون أيضا بشكل كبير على أشباه الموصلات، طلباتهم الجديدة من الرقائق تحسبا للتعافي على المدى الطويل من الوباء. لكن مصنعي الرقائق أصيبوا بصدمة عندما انتعش استئناف الطلب على السيارات في وقت سابق من العام الجاري، فهرعوا لتقديم طلبات جديدة للرقائق، مما تسبب في أزمة في العرض. وجاء ذلك في وقت تعرضت فيه سلسلة إمداد الرقائق المتعثرة بالفعل لمزيد من الأزمات، بفعل سلسلة من الحرائق في المصانع اليابانية وجفاف كبير في تايوان وعاصفة ثلجية في تكساس، مما أجبر منشآت التصنيع الرئيسية على الإغلاق وعطل الإنتاج بشكل كبير.

وهناك المزيد: بعض الشركات المصنعة لأجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة، مثل هواوي، بدأت في وقت مبكر في تخزين أشباه الموصلات تحسبا للنقص، مما زاد من نقصها في السوق. وهناك كذلك التخزين الكبير في الصين، والتي شهدت إنفاق الشركات نحو 380 مليار دولار على الرقائق عام 2020 بسبب الحرب التجارية مع الولايات المتحدة، والتي هددت بمنع وصولها إلى الشركات المصنعة، مما أدى إلى استنفاد المخزونات المتاحة من رقائق السيليكون بصورة أكبر.

وقد تناولنا تلك الأزمة بالتفصيل وقت أن تصدرت عناوين الأخبار لأول مرة في فبراير الماضي. اضغط هنا لقراءة شرح إنتربرايز للأزمة.

في اتجاه المؤشر

سوديك، ابن سينا فارما، أوراسكوم للاستثمار القابضة

سوديك تضاعف صافي أرباحها بأكثر من 3 مرات خلال الربع الأول من 2021، ليسجل 100 مليون جنيه بعد خصم الضرائب وحقوق الأقلية، مقارنة بصافي ربح قدره 30 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، وفق بيان الشركة إلى البورصة المصرية (بي دي إف). وقفزت إيرادات الشركة أيضا بنسبة 60% على أساس سنوي خلال الفترة إلى 849 مليون جنيه، ارتفاعا من 529 مليون جنيه في الفترة المناظرة قبل عام. وسجل إجمالي المبيعات المتعاقد عليها خلال الفترة ارتفاعا قياسيا بنسبة 114% إلى 1.85 مليار جنيه نظير بيع 333 وحدة. وسلمت الشركة 120 وحدة خلال الربع الأول من العام الجاري، ارتفاعا من 100 وحدة في نفس الفترة قبل عام. شكلت مبيعات الوحدات في غرب القاهرة نحو ثلثي المبيعات، إذ ساهمت مبيعات مشروع Karmell (كارمل) أحدث مشروعات سوديك بنسبة 35% من إجمالي مبيعات الفترة، فيما ساهمت المشروعات الأخرى في غرب القاهرة بنحو 27% من مبيعات الفترة. وأسهمت مشروعات شرق القاهرة وعلى رأسها مشروعا سوديك إيست وفيليت بحوالي 38% من إجمالي المبيعات.

توقعات مستقبلية: قال العضو المنتدب للشركة ماجد شريف "نحن سعداء بتحقيق هذه النتائج القوية خلال الربع الأول من عام 2021، حيث حققت الشركة رقما قياسيا جديدا لإجمالي المبيعات المتعاقد عليها خلال الربع الأول من العام، والذى جاء استمرارا للأداء القوي للمبيعات في الربع الأخير من العام الماضي. من ناحية أخرى تسير العمليات الإنشائية وعمليات التسليم طبقا لما هو مخطط له. وتواصل سوديك استثمارها في الأصول العقارية طبقا لاستراتيجيتها الهادفة لنمو محفظة الإيرادات المتكررة في المستقبل".

سجلت شركة ابن سينا فارما ارتفاعا هامشيا في صافي أرباحها ليصل إلى 50.4 مليون جنيه خلال الربع الأول من 2021 ل، مقابل صافي ربح قدره 50.3 مليون جنيه في نفس الفترة قبل عام، وفق ما أعلنته الشركة في بيان للبورصة المصرية (بي دي إف). وارتفعت إيرادات الشركة خلال الفترة بنسبة 7% إلى 4.75 مليار جنيه، مقارنة بـ 4.44 مليار جنيه في نفس الفترة من 2020.

نظرة مستقبلية: قال الرئيس التنفيذي المشارك للشركة عمر عبد الجواد "ترحب ابن سينا فارما بالعام الجديد بتفاؤل وفي موقع قوة"، إذ وضع الربع الأول من العام الشركة على طريق نمو أقوى. وأضاف أن أولوية الشركة في المرحلة المقبلة هي الاستفادة من جميع السبل الممكنة للنمو السريع والمربح، والعمل على زيادة الكفاءات من خلال مجموعة متنوعة من التدابير القائمة على التكلفة.

قلصت شركة أوراسكوم للاستثمار القابضة صافي خسائرها إلى 103 ملايين جنيه خلال 2020، بانخفاض قدره 75.8% عن صافي خسائر بلغ 425 مليون جنيه في 2019، وفق بيان نتائج الأعمال الصادر عن الشركة (بي دي إف). وتراجعت إيرادات الشركة خلال العام الماضي إلى 730.38 مليون جنيه، مقارنة بـ 811.4 مليون جنيه في العام السابق. وفي وقت سابق من العام الجاري، نفذت أوراسكوم للاستثمار القابضة عملية تقسيم أفقي لأصولها، تضمنت نقل حصتها شركة بلتون المالية (74.5%)، وفي شركة ثروة كابيتال القابضة للاستثمارات المالية (28.8%) إلى أوراسكوم المالية القابضة.


أنهى مؤشر EGX30 جلسة الاثنين مرتفعا بـ 0.1%، بإجمالي قيم تداول بلغ 1.77 مليار جنيه (26.6% فوق المتوسط على مدار الـ 90 يوما الماضية). وسجل المستثمرون الأجانب وحدهم صافي بيع بختام الجلسة. وبذلك يكون المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية قد تراجع بنسبة 4.9% منذ بداية العام.

في المنطقة الخضراء: سي آي كابيتال (+13.3%)، وبنك تنمية الصادرات (+3.3%)، وأوراسكوم المالية القابضة (+3.1%).

في المنطقة الحمراء: سيدي كرير للبتروكيماويات (-2.4%)، وابن سينا فارما (-2.4%)، ومستشفيات كليوباترا (-2.0%).

حياة المكتب

كيف تحقق معادلة التوازن بين الحياة الشخصية والعملية؟

إذا أردت تحقيق التوازن بين الحياة العملية والشخصية، عليك التفكير في ذلك باعتباره عملية مستمرة وليس هدفا ثابتا: يخطيء الناس دوما في ما يتعلق بمسألة تحقيق توازن صحي بين العمل وكل شيء آخر عندما يفكرون في هذه المعادلة كهدف ثابت، وفق ما كتبه بريان لوفكين لبي بي سي. وبدلا من تحديد ساعات للعمل وساعات لحياتك، يتطلب تحقيق توازن حقيقي بين حياتك وعملك مستوى من المرونة والوعي يتيح لك تعديل الأولويات بناء على كل لحظة.

العاطفة وإدارة الوقت: في مسح شمل 80 متخصصا في لندن، وأجراه باحثون من مدرسة إي إس إس إي سي للأعمال في فرنسا وجامعة روهامبتون بالمملكة المتحدة، قال المشاركون الذين وصلوا لأعلى مستويات الرضا في ما يتعلق بالتوازن بين الحياة والعمل إن الموضوع يتعلق أكثر بالاستجابة العاطفية والتأمل الداخلي، وليس معالجة تعارض جداول المواعيد وسبل تحقيق الكفاءة. "ما نطلق عليه التوازن بين الحياة والعمل هو في الواقع مجرد بديل عن الشعور بالرضا والإنجاز"، بحسب تصريحات الأستاذة المساعدة بجامعة نيويورك آنات ليشنر. وتوصل الباحثون إلى خمس توصيات لتحقيق التوازن في الحياة العملية والشخصية.

خمس خطوات للشعور بالرضا: أولا، ينبغي أن يسأل الأشخاص الفرضية القائلة بأن العمل هو السبيل الوحيد للشعور بالإنجاز، ومن ثم عليك أن تفكر قليلا حول لماذا تعتقد ذلك. ثانيا، يجب إعادة تقييم القيم ومعرفة الإحباطات الملحة في الحياة، مع وضع المشاعر المرتبطة بهذه الضغوط محل اعتبار قبل إعادة ترتيب أولويات ما يلزمك فعله. الخطوة التالية هي التفكير في ما إذا كان الأفضل أن تعمل لساعات أقل، ثم تحديد ما يمكن تغييره في حياتك للتكيف مع الأولويات الجديدة. أما الخطوة الأخيرة فهي تطبيق إجراء أو قرار ما للتعامل مع المخاوف التي قد تنتج عن ذلك.

ينبغي أن تلعب الشركات دورا مهما في هذه المسألة: كل رحلات البحث عن الذات في العالم قد لا تسفر عن شيء إذا فشلت بيئة العمل في منح الأولوية لصحة الموظفين وسعادتهم. ويعد تضمين خطط الإدارة المرنة التي تأخذ في الاعتبار الأوضاع الفردية للأشخاص مسألة مهمة في مساعدة الموظفين على الشعور بالرضا الذاتي.

المفكرة

7 يونيو (الاثنين): الجمعية المصرية البريطانية للأعمال تنظم ندوة عبر الإنترنت بحضور وزير البترول طارق الملا.

11 – 14 يونيو (الجمعة – الاثنين): مصر تستضيف النسخة الأولى من منتدى رؤساء هيئات ترويج الاستثمار الأفريقية بشرم الشيخ.

14 يونيو (الاثنين): ملتقى استراتيجيات التحول نحو الاقتصاد الأخضر في مصر.

17 يونيو (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

17 – 20 يونيو (الخميس – الأحد): المعرض الدولي لمواد وتقنيات التشطيب والبناء (Turnkey)، مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات.

24 يونيو (الخميس): انتهاء العام الدراسي 2021/2020 (للمدارس الحكومية).

26- 29 يونيو (السبت – الثلاثاء): معرض "بيج 5 كونستراكت" للإنشاء، مركز مصر للمعارض الدولية.

27 يونيو – 3 يوليو (الإثنين – الأحد): بطولة الجامعات الدولية للإسكواش في نيو جيزة.

30 يونيو (الأربعاء): صندوق النقد الدولي ينتهي من المراجعة الثانية لمستهدفات الاقتصاد المصري، وفقا لبرنامج القرض الذي أقره الصندوق بقيمة 5.2 مليار دولار في يونيو 2020.

30 يونيو (الأربعاء): ذكرى ثورة 30 يونيو.

30 يونيو – 15 يوليو (الأربعاء – الخميس) معرض القاهرة الدولي للكتاب.

يوليو + أغسطس: عقد امتحانات الثانوية العامة.

1 يوليو (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة ذكرى ثورة 30 يونيو.

1 يوليو (الخميس): الموعد النهائي أمام الشركات المسجلة بمركز كبار الممولين للانضمام لمنظومة الفاتورة الإلكترونية.

1 يوليو (الخميس): بدء تعميم نظام التسجيل المسبق لمعلومات الشحن (إيه سي أي) وإلزام شركات الشحن بتقديم مستنداتها إلى المنصة الجديدة "نافذة".

19 يوليو (الاثنين): يوم عرفة (عطلة رسمية).

20- 23 يوليو (الثلاثاء – الجمعة): عيد الأضحى (عطلة رسمية).

23 يوليو (الجمعة): ذكرى ثورة 23 يوليو (عطلة رسمية).

5 أغسطس (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

9 أغسطس (الاثنين): بداية العام الهجري الجديد.

12 أغسطس (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة بداية العام الهجري.

17- 20 أغسطس (الثلاثاء – الجمعة): يعقد الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في سنغافورة.

16 سبتمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

30 سبتمبر – 2 أكتوبر (الخميس – السبت): المعرض الدولي لمواد البناء والتشييد (إيجيبت بروجيكتس 2021)، مركز مصر للمعارض الدولية، القاهرة الجديدة.

1 أكتوبر (الجمعة): معرض إكسبو 2020 دبي.

6 أكتوبر (الأربعاء): عيد القوات المسلحة.

7 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة عيد القوات المسلحة.

18 أكتوبر (الاثنين): المولد النبوي الشريف.

21 أكتوبر (الخميس): عطلة رسمية بمناسبة المولد النبوي الشريف.

28 أكتوبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

13- 17 ديسمبر: مؤتمر الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، شرم الشيخ، مصر.

16 ديسمبر (الخميس): اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لمراجعة أسعار الفائدة.

14 -16 فبراير (الاثنين – الأربعاء): الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض مصر الدولي للبترول، القاهرة.

هذه النشرة اليومية تقوم بإصدارها شركة انتربرايز فنشرز لإعداد وتطوير المحتوى الإلكتروني (شركة ذات مسئولية محدودة – سجل تجاري رقم 83594).

الملخصات الإخبارية والمحتويات الواردة بنشرة «انتربرايز» معروضة للاطلاع فقط، ولا ينبغي اتخاذ أية قرارات جوهرية دون الرجوع إلى مصدر الخبر بلغته الأصلية. كما أن محتويات النشرة تقدم “كما هي – دون استقطاع”، ولا تتحمل الشركة أو أي من العاملين لديها أو أية مسئولية تجاه دقة أو صلاحية البيانات الواردة بالنشرة باعتبارها ملخصات إخبارية.2021 Enterprise Ventures LLC ©

نشرة «إنتربرايز» الإخبارية تأتيكم برعاية «المجموعة المالية هيرميس»، شركة الخدمات المالية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة (رقم التسجيل الضريبي: 385-178-200)، «سوديك»، شركة التطوير العقاري المصرية الرائدة (رقم التسجيل الضريبي:002-168-212)، و«سوما باي»، شريكنا لعطلات البحر الأحمر (رقم التسجيل الضريبي: 300-903-204)، و«إنفنيتي»، المتخصصة في حلول الطاقة المتجددة للمدن والمصانع والمنازل في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 359-939-474)، و«سيرا»، رواد تقديم خدمات التعليم قبل الجامعي والجامعي بالقطاع الخاص في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 608-069-200)، و«أوراسكوم كونستراكشون»، رائدة مشروعات البنية التحتية في مصر وخارجها(رقم التسجيل الضريبي: 806-988-229)، و«اتصالات مصر»، مزودة خدمات الاتصالات الرائدة في مصر (رقم التسجيل الضريبي: 579-071-235)، و«أبو عوف»، شركة المنتجات الغذائية الصحية الرائدة في مصر والمنطقة (رقم التسجيل الضريبي 846-628-584).